آخر المستجدات
اربد: تعطيل 25 موظفا في مستشفى بديعة من مخالطي القابلة المصابة بكورونا لبنان: استقالة وزيرة الاعلام منال عبد الصمد النعيمي: نتائج التوجيهي ستكون بعد يوم الخميس تحديد موعد "النيابية" يفتح شهية النقابات "الانتخابية" شركة البوتاس تحقق أرقاما قياسية.. والأرباح تصل إلى 55 مليون دينار خلال 6 أشهر الاستقصاء الوبائي: عينات مخالطين من الرمثا لمحامي اربد سلبية الصحة تحذّر.. واسحق لـ الاردن24: ارتفاع اصابات كورونا عن (10) لسبعة أيام ينقلنا إلى متوسط الخطورة التربية لـ الاردن24: لم نتواصل مع أوائل التوجيهي.. والنتائج مازالت قيد التدقيق النعيمي لـ الاردن24: استثناء التربية من وقف التعيينات قيد الدراسة.. ونريد تعيين معلمين جابر لـ الاردن24: لا قرار جديد بشأن الحظر.. وأي اجراء جديد سيراعي الوضع الوبائي والاقتصادي بسبب كورونا والفساد.. آلاف الإسرائيليين يتظاهرون مطالبين برحيل نتنياهو جمع عينات لمخالطي حلاق في إربد بعد إصابة زوجته بالكورونا دياب يدعو لانتخابات نيابية مبكرة لانتشال لبنان من الأزمة انفجار بيروت: لماذا تهبّ "الأم الحنون" فرنسا لنجدة لبنان؟ الضمان: تمديد المهلة أمام الأردنيين الراغبين بالاشتراك الاختياري التكميلي الناصر للأردن24: قرارات الإحالة على التقاعد المبكر تحددت بمن بلغت اشتراكاتهم 360 اشتراكا العضايلة ينفي صحة الأنباء المتداولة حول إلزام أفراد الأسرة الواحدة بارتداء الكمامات في المركبات النعيمي للأردن24: نتائج التوجيهي لم تظهر بعد ونرجح وجود علامات مرتفعة وكاملة "ممرضة بيروت الشجاعة" تروي تفاصيل إنقاذها للأطفال الرضع تنقلات خارجية في "التربية" (اسماء)

استمرار توقيف الزميل حسن صفيرة.. آن للجسم الصحفي أن يخرج عن صمته!

الاردن 24 -  
محرر الشؤون المحلية_ أربعة عشر يوما مضت على توقيف الزميل حسن سعيد صفيرة، الذي تم رفض طلب تكفيله أربع مرات، رغم أن مكان إقامته معروف، ورغم أنه صحفي ممارس، وعضو في نقابة الصحفيين، ويتولى إدارة موقع إلكتروني مرخص.


الغريب في الأمر أن الجسم الصحفي يراقب المشهد بصمت ثقيل، وكأن الأمر لا يعنيه، متجاهلا حقيقة أن ما يواجهه الزميل صفيرة، قد يكون مصير أي زميل آخر في مهنة المتاعب، فهل نسلم باستمرار اعتقال الصحفيين، وحجز حرياتهم، حتى تشمل هذه المعضلة كافة أفراد الأسرة الصحفية؟


المادة 114 من قانون أصول المحاكمات الجزائية حددت الحالات التي يجوز فيها التوقيف، ووضعت قيودا على هذا الإجراء الاحترازي، ولكن رغم هذا يستمر مسلسل توقيف الصحفيين والصحفيات في قضايا الإعلام، فإلى متى سيتصرف الجسم الصحفي وكأن الأمر لا يعنيه؟


حزمة التشريعات الناظمة للإعلام، إلى جانب المادة (11) من قانون الجرائم الإلكترونية، تهديد يخيم على الجسم الصحفي برمته، لذا فلا يمكن النظر إلى قضية الزميل صفيرة على أنها قضية فردية، تتيح خيار إدارة الظهر لها، والهرب منها إلى ظلال الصمت.. ولا ننسى المثل القائل: أكلت يوم أكل الثور الأبيض!!


لا يمكن لهذا الصمت أن يستمر.. وستبدأ تنسيقية المواقع الإلكترونية بالتحرك النوعي، نصرة للزميل صفيرة، وضد سياسات توقيف الصحفيين، وذلك بعد أن تم توجيه رسالة لرئيس المجلس القضائي، واستنفاد كافة محاولات الوساطة.
 
 
Developed By : VERTEX Technologies