آخر المستجدات
توقيف الزميل محمد الخالدي ومالك قناة رؤيا فارس الصايغ 14 يوما جنود الرحمة.. حين يعجز الشكر ولا تكفي الكلمات "الممرضين" تقرر مقاضاة مدير مستشفى عبد الهادي وتضع المستشفى على "القائمة السوداء" عبيدات يحذر من موجة ثانية لفيروس كورونا.. ويؤكد أن الوضع الحالي مطمئن الأمن: طائرات مسيرة لمراقبة الالتزام بالحظر الشامل.. وضبط كافة اشكال المخالفات الكباريتي: 72 مليون دينار المساهمات في صندوق همة وطن العضايلة: لدينا خطة جاهزة بشأن المغتربين.. وقرار مرتقب بشأن صلاة التراويح كيف غيّر كورونا الحياة كما نعرفها حول العالم خلال 100 يوم فقط منذ الإبلاغ عن أول إصابة! العضايلة: لن يُستثنى من حظر التجول سوى الكوادر الطبية وعدد محدود من المسؤولين والعمال جابر: تسجيل 14 اصابة جديدة بفيروس كورونا في الاردن.. وشفاء (11) حالة.. ووفاة مصاب كي لا ننسى.. التاسع من نيسان يعود بذاكرة الموت في بغداد ودير ياسين الحموري: سيتم استئناف بيع الخبز الصغير وفتح المزيد من القطاعات التجارية والصناعية لليوم الخامس على التوالي.. لا اصابات بفيروس كورونا في اربد.. وانتظار نتائج 170 عينة تعميم من البنك المركزي بشأن أرباح البنوك الأردنية والأجنبية – وثيقة الصناعة والتجارة تصدر إجراءات تنظيم اجتماعات الهيئات العامة ومجالس إدارة الشركات عودة نظام التصاريح الإلكترونية للعمل بعد معالجة مشاكل تقنية حملة: مدارس خاصة أجبرت معلمين على الاستقالة البطاينة لـ الاردن24: موظفو القطاع العام محكومون بنظام الخدمة.. ولا علاقة لهم بأمر الدفاع (6) العميد الفراية: سنواصل تكرار حظر التجول الشامل.. ولن نسمح لأحد بخرقه الحديد يطالب الرزاز باعادة النظر بأمر الدفاع (6): 50% من الراتب لا تكفي أجرة سكن
عـاجـل :

العمل الإسلامي يطالب بعدم استضافة الاردن لمؤتمر تطبيعي

الاردن 24 -  
استنكر حزب جبهة العمل الإسلامي استضافة الأردن لورشة شبابية إقليمية تحت عنوان (رؤية المتوسط ٢٠٣٠) بمشاركة وفد من الكيان الصهيوني والمقرر عقدها في الرابع والعشرين من الشهر الجاري، ما اعتبره الحزب استفزازاً لمشاعر الشعب الأردني الرافض لكافة أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني الذي يواصل تهديداته للأردن دولة ونظاماً وشعباً عبر ما يسمى بصفقة القرن والاعتداءات المتواصلة بحق السيادة الأردنية والوصاية على المقدسات في مدينة القدس.


وطالب الحزب الجانب الرسمي في بيان صادر عن الحزب عقب جلسة لمكتبه التنفيذي بمنع مشاركة أي ممثل للكيان الصهيوني في هذه الورشة او الاعتذار عن استضافة مثل هذه "الفعاليات المشبوهة التي تسعى لترويج التطبيع مع العدو الصهيوني الذي يواصل جرائمه بحق الشعب الفلسطيني واعتداءاته على الدول العربية والإسلامية، وذلك انسجاماً مع الإرادة الشعبية التي تطالب بإلغاء الاتفاقيات الموقعة مع الاحتلال".



كما أدان الحزب استمرار ما وصفه بنهج الاعتقالات السياسية و سياسة تكميم الأفواه ومصادرة الحريات العامة، والعقلية الأمنية في التعامل مع النشطاء السياسيين ونشطاء الحراك الشبابي والشعبي المطالبين بالإصلاح ومحاربة الفساد، والذين كان آخرهم الناشط بشار الرواشدة.


وطالب الحزب الحكومة بالإفراج عن كافة المتعقلين السياسيين و معتقلي قضايا حرية الرأي والتعبير، وطي صفحة الاعتقالات السياسية "والتي تفاقم من حالة الاحتقان الشعبي، في الوقت الذي يتطلب تمتين الجبهة الداخلية في مواجهة ما يتعرض له الأردن من تحديات وأزمات داخلية وتهديدات خارجية" بحسب ما ورد في البيان.


وفيما يلي نص البيان :

بيان صادر عن المكتب التنفيذي لحزب جبهة العمل الإسلامي


ورشة (رؤية المتوسط ٢٠٣٠) التطبيعية


يستنكر حزب جبهة العمل الإسلامي استضافة الأردن لورشة شبابية إقليمية تحت عنوان (رؤية المتوسط ٢٠٣٠) بمشاركة وفد من الكيان الصهيوني، والمقرر عقدها في الرابع والعشرين من الشهر الجاري، بما يشكل استفزازاً لمشاعر الشعب الأردني الرافض لكافة أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني الذي يواصل تهديداته للأردن دولة ونظاماً وشعباً عبر ما يسمى بصفقة القرن والاعتداءات المتواصلة بحق السيادة الأردنية والوصاية على المقدسات في مدينة القدس.


ويطالب الحزب الجانب الرسمي بمنع مشاركة أي ممثل للكيان الصهيوني في هذه الورشة او الاعتذار عن استضافة مثل هذه الفعاليات المشبوهة التي تسعى لترويج التطبيع مع العدو الصهيوني الذي يواصل جرائمه بحق الشعب الفلسطيني واعتداءاته على الدول العربية والإسلامية، وذلك انسجاماً مع الإرادة الشعبية التي تطالب بإلغاء الاتفاقيات الموقعة مع الاحتلال.



الاعتقالات السياسية


يدين الحزب استمرار نهج الاعتقالات السياسية و سياسة تكميم الأفواه ومصادرة الحريات العامة، والعقلية الأمنية في التعامل مع النشطاء السياسيين ونشطاء الحراك الشبابي والشعبي المطالبين بالإصلاح ومحاربة الفساد، والذين كان آخرهم الناشط بشار الرواشدة.


ويطالب الحزب الحكومة بالإفراج عن كافة المتعقلين السياسيين و معتقلي قضايا حرية الرأي والتعبير، وطي صفحة الاعتقالات السياسية والتي تفاقم من حالة الاحتقان الشعبي، في الوقت الذي يتطلب تمتين الجبهة الداخلية في مواجهة ما يتعرض له الأردن من تحديات وأزمات داخلية وتهديدات خارجية.

 
 
Developed By : VERTEX Technologies