آخر المستجدات
ترامب يخطر الكونغرس رسميا بانسحاب أمريكا من منظمة الصحة العالمية الصحة العالمية تقر لأول مرة بظهور دليل على احتمال انتقال كورونا عبر الهواء السلطة التنفيذية تتربع على عرش التفرد في صنع القرار.. والبرلمان يضبط إيقاعه على وضع الصامت!! العضايلة: توقيع اتفاقيات لثلاثة مشاريع كبرى قريباً شكاوى من تأخر معاملات إصابات العمل.. ومؤسسة الضمان تؤكد تشكيل خلية لحل المسألة في أسرع وقت فريز: احتياطيات العملات الأجنبية مُريح ويدعم استقرار سعر صرف الدينار والاستقرار النقدي زواتي: استئناف تحميل النفط الخام العراقي للاردن خلال يومين سعد جابر: لم تثبت اصابة طبيب البشير بكورونا.. وسجلنا اصابتان لقادمين من الخارج زواتي تعلن استراتيجية الطاقة: زيادة مساهمة الطاقة المتجددة.. وعودة النفط العراقي خلال يومين العضايلة: الموافقة على تسوية الأوضاع الضريبية لعدة شركات واستقبلنا 411 طلب سياحة علاجية الكباريتي يدعو الحكومة لمراجعة قراراتها الاقتصادية.. ويحذّر من الانكماش الموافقة على تكفيل الزميل حسن صفيرة اغلاق 2300 منشأة لعدم التزامها بأوامر الدفاع وإجراءات السلامة العامة أداء النواب خلال كورونا: 48 سؤالا نيابيا.. و76 تصريحا وبيانا - انفوغرافيك توقيف مهندس "بالأشغال" 15 يوماً ارتشى بخمسة آلاف دينار الأردن ومصر وفرنسا وألمانيا: لن نعترف بأي تغييرات لا يوافق عليها الفلسطينيون عبيدات لـ الاردن24: تصنيف الدول حسب وضعها الوبائي قيد الاجراء.. ومدة الحجر بناء على التصنيف القرالة يكشف تفاصيل حول طبيب البشير المصاب بكورونا.. ويطالب بصرف مستحقات أطباء الامتياز ممثلو القطاع الزراعي: سياسات الحكومة المتعلقة بالعمالة الوافدة تهدد بتوقف عجلة الانتاج العوران لـ الاردن24: حكومة الرزاز تتجاهل التوجيهات الملكية.. وترحّل الأزمة للحكومة القادمة

الاراضي العربية ملعب و مرتع

المحامي معاذ وليد ابو دلو
ما نشاهده اليوم من استباحة لاراضي الدول العربية يشعرنا ليس بالقلق فقط وانماء بحالة اليائس من الضعف والوهن الذي وصلنا اليه في الوطن العربي.

فسوريا مستباحة الارض والجو ، فالاتراك يحتلون الشمال السوري ويقومون بالعمليات العسكرية دون حسيب او رقيب ،والايرانين واذرعهم في سوريا يتعاملون معها كأنها اراضي لهم ويقتلون ويعتقلون ويسفكون الدماء ،وروسيا تعاملها كدولة محتلة عسكريا واقتصاديا وهذا يتضح من مؤشرات عديدة منها،القواعد العسكرية الممتدة فيها ،والاتفاقيات الاقتصادية والتي هي لمصلحة روسيا ،و زيارات الرئيس الروسي للاراضي السوريا وكانه يزور اراضي تابعة لروسيا ،هذا بالاضافة لقوات التحالف العالمية ،والتي تشن هجمات وغارات لا نعلم ضد من أو على من .

ولو توجهنا للعراق نرى بان امريكا قد سيطرت عسكريا على العراق من خلال قواعدها ،وقواتها المنتشرة في الاراضي العراقية ،اما ايران والتي تريد ان تعيد مجد فارس فهي بالفعل تسرح وتمرح وهي المحتل الفعلي للعراق سياسياً واقتصادياً وحتى اجتماعياُ وهذا واضح للجميع ،وهي تعتمد بذلك على القرب الديني والتاريخي ،علما ان الشعب العراقي لايرغب بهذا الامر واتضح ذلك من خلال المظاهرات و الحراكات التي خرجت للشارع والتي تطالب ،بتغيير النهج السياسي المرتبط بايران وقياداتها ،ولكن النظام العراقي والقيادات السياسية ترتبط ارتباط وثيقا مع ايران .

لن اتحدث عن ما يحدث على الاراضي اليمنية والليبية ،حيث يتضح استباحة الاراضي العربية ودخول قوى اجنبية عديدة .

للاسف واقعنا اصبح مرير والامة العربية ممزقة ،وكل نظام يبحث عن ضامن وحامي له كونه ليس من رحم الشارع والشعوب غير راضية عنه ،والاغلبية لا ترغب بحكمه وهذا الذي اوصلنا الى ما نحن عليه من خلال التفرد بالسلطة واستخدام القمع ،وتفشي الفساد ،اعتقد ان لعبة الامم ،اصبحت واضحة فايران ترغب بالتمدد والسيطرة على الشرق العربي ، وتركيا ترغب باعادة امجاد الدولة العثمانية ، والحرب الباردة بين امريكا وروسيا تجددت مع الحصول على مكاسب اكبر من السابق .

اتمنى ان نستفيق من هذه الغفلة وان نبتعد عن هذا التفكك ،وان نجتمع فنحن امة واحدة فرقتنا حدود الاستعمار ،وللاسف نزداد تفرقا كل يوم ، ويزداد طمع الغريب بنا ،امة اللغة الواحدة والجغرافيا والدم ،ارجو ان تنهض هذه الامة وان نبتعد عن صغائر الامور التي تزيد فرقتنا وان نقف صف واحداً حتى لا ياتي ذلك اليوم القريب الذي تقول به كل دولة اكلت يوم اكلت فلسطين علما اننا نعيش هذا اليوم الان . !



 
 
Developed By : VERTEX Technologies