آخر المستجدات
ابلاغ عاملين في جمعية المركز الاسلامي بالاستغناء عن خدماتهم.. ودهيسات: ملتزمون بأوامر الدفاع الأوقاف تصدر تعليمات فتح المساجد: لا سنّ محدد للمصلّين.. ورفع المصاحف عن أيدي تسجيل (5) اصابات بالكورونا لقادمين من خارج الاردن.. واستثناء المحامين من نظام الفردي والزوجي التعليم العالي يقرّ بوجود مشكلات في التعليم عن بعد.. ويشكل ثلاث لجان لتقييم التجربة المرصد العمالي: البلاغ الحكومي كرس سياسة تخلي الحكومة عن مسؤولياتها في دعم الاقتصاد الحكومة تقرر رفع أسعار البنزين بمقدار (5- 5.5) قرشا لشهر حزيران التربية تبدأ استقبال طلبات العمل على حساب التعليم الإضافي - رابط الكيلاني يحذّر الحكومة من عدم القدرة على توفير مطاعيم الانفلونزا والأمراض الموسمية المركزي يوافق على طلبات قروض بقيمة 233 مليون دينار لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة استثناء المحامين من نظام الزَّوجي والفردي اعتبارا من الاثنين.. والسماح بتنقلهم بين المحافظات خبراء لـ الاردن24: بلاغ الرزاز الأخير يعزز انتهاك حقوق العمال وتركتهم في صراع مع أصحاب العمل الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملكة علياء في 19 حزيران العوران لـ الاردن24: الحكومة تضع القطاع الزراعي في آخر أولوياتها.. والرزاز لم يلتقِ المجلس الزراعي منذ عامين الكباريتي يحذر من انهاء خدمات الأردنيين في الخليج.. وينتقد عدم جدية الحكومة الحكومة تحدد القطاعات المشمولة بخفض رواتب العاملين فيها بنسبة 60% المياه لـ الاردن24: تأهيل الشركات القادرة على تنفيذ مشروع الناقل الوطني الشهر القادم شاهد- بعد شهرين ونصف على إغلاقه- فتح أبواب المسجد الاقصى الرزاز يجيز خفض رواتب العاملين في القطاعات المتضررة بنسبة ٣٠-٦٠٪ رؤساء الكنائس يقر التدابير الاحترازية والوقائية لإقامة الصلوات الدراسات العليا في “الأردنية” تبدأ باستقبال طلبات الالتحاق بالبرنامج الشهر القادم
عـاجـل :

الانتخابات الاسرائيلية تضع نتنياهو بين خيارين

مأمون المساد
ترسم الانتخابات الاسرائيلية اليوم سيناريوهات مستقبل نتنياهو ومستقبل المنطقة على المدى القريب والبعيد على حد سواء ، خصوصا أن انتخابات اليوم هي الثانية في غضون ستة أشهر وبعد فشل الليكود ونتنياهو في تشكيل حكومة جديدة منفردا أو النجاح في تشكيل الائتلاف الذي يمكنه من البقاء على رأس الحكومة الإسرائيلية.
خصوم الليكود ونتنياهو في نيسان الماضي وقفوا سدا منيعا لتشكيل هذه الحكومة ،و المنافسة وفق استطلاعات الرأي تضع ائتلاف ازرق -ابيض برئاسة رئيس هيئة الأركان السابق بيني غانتس ، وحزب إسرائيل بيتنا القومي بزعامة وزير الحرب السابق أفيغدور ليبرمان والقائمة العربية الموحدة في مقدمة من يحطمون الآمال بالعودة إلى الحكم رغم جرأة وفاعلية ماكينة الدعاية الانتخابية ل الليكود وحجم دعم الادارة الامريكية برئاسة ترامب ومستشاريه لرئيس الوزراء نتنياهو.

يحتاج الليكود وتحالفاته من الأحزاب اليمينية إلى أغلبية ٦١ مقعدا حتى يذهب إلى تشكيل الحكومة ، وقد يبدو الأمر صعبا حيث تشير استطلاعات الرأي ليلة الانتخابات إلى تساوي فرص ائتلاف ازرق ابيض متقاربة وعندها ستلعب القائمة العربية دور كفة الترجيح لصالح اي من الائتلافات الثالث رغم أنها تشكل القوة الثالثة في الكنيست الإسرائيلي وبالتالي فإن الفرص ستكون متقاربة بناء على استطلاعات الرأي ستبقى متقاربة بانتظار تحدي آخر يرجح كفة على الأخريات بحجم المشاركة والإقبال.

ومن الحقائق التي يجب أن نقف عليها كذلك الأمر في هذه الانتخابات ان الدعاية الانتخابية اتخذت محاور متقاربة في الطروحات والمعالجات ،وهنا الحديث عن قناعات تجاه من الأقدر على الإقناع في ملفات السيادة الإسرائيلية ،التوسع الاستيطاني ،قطاع غزة ، الملف الإيراني وحزب الله ،والتأثير في الادارة الامريكية ودعم اللوبيات اليهودية عموما وفي الولايات المتحدة الامريكية خصوصا .

لا أعتقد في ضوء ما تقدم ان هناك صعوبة في قراءة مشهد النتائج فالليكود ،اسرائيل بيتنا ،وائتلاف ازرق ابيض لم يختلفوا في يهودية الدولة وعدم الاعتراف بالحق الفلسطيني وفق الشرعية الدولية أو السعي نحو السلام مع الفلسطينين موضع خلاف بينهم بل انهم متوافقون جاهزون في مخططاتهم ووعودهم على غزة والتوسع الاستيطاني ولا مفاضلة في المشهد القادم بينهم ،الا ان نتنياهو في حال خسارته وعدم قدرته على تشكيل حكومة برئاسته سيعني نهايته السياسية في ظل الخسارة وفضائح الفساد التي تنتظره وتطارده منذ شهور طويله وعائلته ،وسيفقده الصديق الحميم في البيت الأبيض ترمب في معركته القادمة نحو مدة رئاسية ثانية في ٢٠٢٠ .
 
 
Developed By : VERTEX Technologies