آخر المستجدات
العضايلة للأردن24: القادمون من الدول المصنفة بالخضراء سيتمكنون من دخول المملكة دون الخضوع للحجر الصحي مطالبين بإتاحة زيارتهم ونقل أسرهم إلى عمان.. فعالية لأهالي المعتقلين الأردنيين في السعودية مساء الأربعاء حريات العمل الإسلامي : توقيف ذياب اعتداء على الحياة الحزبية وتكريس لعقلية الأحكام العرفية الاردن: تسجيل ثلاث اصابات جديدة بفيروس كورونا.. جميعها لقادمين من الخارج تعميم على المراكز الصحية الشاملة بالعمل 24 ساعة.. والصحة: عضوية النقابة تستثنيهم من الحظر التعليم العالي يعلن فتح الترشح لشغل موقع رئيس جامعة مؤتة.. ويحدد الشروط ابراهيم باجس.. معتقل أردني في السجون السعودية دون أي تهمة منذ سنة الرزاز يوجه التخطيط لاطلاع الأردنيين على أوجه الدعم المقدم للأردن وآليات الصرف الموافقة على تكفيل أمين عام حزب الوحدة الشعبية سعيد ذياب تدهور الوضع الصحي للناشط المعتقل علي صرصور.. ونقله إلى المستشفى ثلاث مرات أشكنازي: "الضم" ليس على جدول الأعمال في الفترة القريبة الحكومة تحدد الدول المسموح لأفرادها بتلقي العلاج في الأردن.. والاجراءات المعتمدة للسياحة العلاجية سائقون مع كريم واوبر يطالبون بتسهيل تحرير التصريح والأمان الوظيفي.. ويلوحون بالتوقف عن العمل العضايلة: القادمون من الخليج سيخضعون للحجر.. وخطة فتح السياحة للدول الخضراء وبائيا نهاية الشهر صدور أسس تحويل فترات التقاعد المدني إلى الضمان الاجتماعي معلمون أردنيون في البحرين يناشدون الحكومة.. والخارجية لـ الاردن24: حلّ سريع لمشكلتهم مقابلة لـ الاردن24: بعض الوزراء والنواب أحبطوا تجربة اللامركزية العمل توضح حول فرص العمل للاردنيين في الكويت وتدعو المهتمين للتقديم عليها هوس التعديل الوزاري.. سوء اختيار أم خريطة مصالح مكشوفة؟! مؤسسة البترول الكويتية تنفي توفر فرص عمل لأردنيين في القطاع النفطي الكويتي

التعليم العام والعالي

أ.د يحيى سلامه خريسات
 
يعتبر التعليم بشقيه العام والعالي ركيزة أساسية في البناء والتطوير، فإذا ما تم العناية به العناية الكافية وإيلائه الرعاية التامة بما ينطوي تحت ذلك من بنية تحتية وكادر مدرب، كانت النتائج مرضية وتعكس طموح المرحلة وتحدياتها. فإذا صلح هذا الملف بمدخلاته ومخرجاته، فإننا قد نصل الى مرحلة الرضا عن النفس وعن النتائج والتي تنعكس إيجابا على حركة النمو والتطور المجتمعي ومن ثم الرقي والتقدم ومحاولة محاكاة أو اللحق بالركب العالمي في مجال التربية والتعليم والعلوم والتكنولوجيا.
كلنا ندرك أهمية هذا الملف وضرورة أن يكون القائمين عليه من أصحاب الخبرة والرأي والقادرين على إتخاذ القرار اللازم والمناسب، والذي يوصلنا الى بر الأمان، لكي لا نبرح في مكاننا وأحيانا قد نتراجع للخلف.
من هنا يجب الإبقاء على الفصل السابق لهذين الملفين نظرا لحجم العمل الكبير فيهما، وتكليف ملف التعليم العام لمن لهم الخبرة في هذا المجال ولمن يشهد لهم بالقدرة على اتخاذ القرارات الهادفة الى التحسين والتطوير والتقدم.
أما ما يتعلق بملف التعليم العالي فيجب أيضا تكليف من يشهد لهم في هذا المجال من أساتذة الجامعات ورؤسائها السابقين أو الحاليين بالخبرة والحكمة وطول البال في إدارة هذا الملف، ولا بد من ضخ الدماء الجديدة، فكفانا تجريب للمجرب وتغيير المواقع بين أشخاص محددين وكأن البلد يفتقر للقيادات الأكاديمية، وهنا لا بد من ضخ الدماء الجديدة والشابة، بعد التمحيص والتفكير المعمق، مما ينعكس إيجابا على بيئة العمل ويحفز العاملين فيها على التحديث والتطوير ومواكبة العصر الذي نعيش.
ندرك جميعا أن ملف التعليم ملف حساس، اذا صلح صلحت جميع الملفات الأخرى والتي تعتبر مخرجات لهذا القطاع.
نأمل أن نرى الوجوه الجديدة والشابة في التشكيلة القادمة والتي تكون قادرة على حمل الأمانة والمسؤولية لرفع سوية التعليم في بلدنا الحبيب الى ما نطمح ونبتغي.
 
Developed By : VERTEX Technologies