آخر المستجدات
تعرف على أماكن فعالية "الفجر العظيم" في الأردن سابقة بالأردن.. القضاء ينتصر للمقترضين ويمنع البنوك من رفع الفائدة الاردن24 تنشر نصّ قانون الادارة المحلية: تحديد صلاحيات مجالس المحافظات والبلديات من فلسطين- أول مصاب عربي بكورونا يكشف تفاصيل "حية" عن الفيروس اكتشاف اختلاس بـ ١١٥ ألف دينار في المهندسين الزراعيين الأردن يدين بناء الاحتلال 5200 وحدة سكنية جديدة في القدس الشرقية اللواء المتقاعد والنائب السابق الدكتور روحي شحالتوغ في ذمة الله الفلاحات يحذر من خطورة وضع المعتقل الرواشدة إثر امتناعه عن شرب الماء عشرة ملايين دينار دعما للمزارعين في موازنة 2020 الشحاحدة: في غياب التدخل الدولي ستكون المنطقة عرضة لكارثة جراد الجيل الثاني إخلاء سبيل الناشطة الفران بكفالة المتعطلون عن العمل في الكرك: مستمرون في الاعتصام حتى حل قضيتنا الزبيدي يكتب: الأوضاع الراهنة تتطلب نموا مؤثرا.. خبراء لـ الاردن24: الحكومة تستوفي رسم النفايات من المواطن مرتين.. وفرق اسعار الوقود غير قانوني انطلاق حملة "العودة حقي".. ورشيدات لـ الاردن24: ردّا على صفقة القرن هل ستجري الحكومة أكبر تخفيض على سعر البنزين والسولار منذ عام؟! الصوافين لـ الاردن24: تلقينا 8500 طلب تسوية من معتدين على أراضي الدولة الناصر لـ الاردن24: استبعدنا 12 ألف طلب للدبلوم من ديوان الخدمة المياه لـ الاردن24: اعلان خطة تزويد المواطنين بالمياه في الصيف الشهر القادم حياتك أسهل إذا عندك واسطة!

الرقب: العقبة الاقتصادية أقرّت بعدم اجراء أي دراسة جدوى اقتصادية أو أثر بيئي لاغراق الطائرة!

الاردن 24 -  
قال النائب أحمد الرقب إن سلطة منطقة العقبة أقرت بأنها لم تجرِ أي دراسة للجدوى الاقتصادية أو الأثر البيئي قبل اغراق الطائرات في خليج العقبة، وأنها راعت ما وصفته بالشروط بيئية عند تنفيذها مشروع المتحف العسكري في مياه خليج العقبة.

وأضاف الرقب إن السلطة امتنعت في جوابها على سؤال نيابي وجهه حول الأثر البيئي والجدوى الاقتصادية لإغراق الطائرات واستضافة الوفود التي حضرت احتفالات إغراق الطائرات عن الرد عن قيمة كلف استضافة الوفود التي شاركت في حفلات اغراق الطائرات، كما لم تذكر الكلف الفنية المتعلقة باغراق الطائرات والتي تشمل كلف التفكيك والنقل، واكتفت بذكر كلف شراء الطائرات.

وأبدى النائب تساؤله حول صحة ودقة ما ورد في إجابة سلطة العقبة من أرقام تؤكد أن قيمة الدخل السياحي من السياح القادمين لممارسة رياضة الغوص وحدها بلغ 60 مليون دينار خلال السنوات الثلاثة الأخيرة في حده الأدنى، حيث قالت سلطة العقبة إنه ارتاد العقبة 60 ألف سائح خلال هذه المدة بمعدل إنفاق يصل إلى (1000) دولار في حده الأدنى، علما أن هذا المتحف لم يمضِ على إنشائه هذه المدة، وأن هذه الأرقام تشمل نشاط الغوص في خليج العقبة بشكل شامل، وليس نشاط الغوص المتعلق بالمتحف العسكري الذي تم السؤال عنه.

وأكد الرقب أن الأجوبة الحكومية على الأسئلة النيابية في أغلبها ما زالت تتميز بغياب الشفافية وعدم الدقة والمعلومات المنقوصة، وأن ردود سلطة العقبة على سؤاله النيابي مثال واضح على كل ذلك، الأمر الذي يخالف أصول العمل التشاركي بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، مطالبا رئيس الوزراء بتحمل مسؤولياته تجاه هذا الأمر، باعتبار أن السؤال النيابي كان موجها له.