آخر المستجدات
حراك ذيبان يستهجن اتهامات بمنح 250 ناشطا رواتب شهرية.. ويرفض محاولات اثارة الفتنة في اللواء الدفاع المدني يعلن اخماد حريق المسجد الحسيني.. وتشكيل لجنة تحقيق- صور ممرضو مستشفى الجامعة يعلنون التوقف عن العمل الثلاثاء ممرضو مستشفى الجامعة يعلنون التوقف عن العمل الثلاثاء فانتازيا حكومة النهضة.. عن طرفة الزامية رياض الاطفال! تكشُّف اكذوبة دعم حكومة النهضة لمشاريع الطاقة الشمسية.. المواطن سيدفع كلفة تخزينها لماذا تغيير اللجنة العلمية في جراحة الاعصاب الآن؟ هل سترضخ الحكومة لضغوط قوى التفكيك والتخريب والعبث؟ توقيف ثمانية أشخاص بالجويدة تورطوا بجرائم تزوير بأوراق رسمية للشهر الثاني على التوالي.. مبيعات مركبات الكهرباء "صفر" وجهاء من اربد يهاجمون الرزاز ويطالبونه باعتذار صريح عن التفتيش بالكلاب: ما جرى مهزلة واستهتار بالأردنيين حماية وحرية الصحفيين يحلل تغطية الاعلام لرفع أسعار الألبان: الاردن24 الأكثر نشرا وتفاعلا ذبحتونا: وزير التعليم العالي يبشر بمجانية التعليم و"آل البيت" ترفع الرسوم / وثائق الخدمة المدنية يوصي بوقف القبول في عدة تخصصات جامعية.. ورفع معدلات القبول في أخرى - تفاصيل حماد يجري تشكيلات ادارية تشمل ترفيع وتعيين متصرفين ومديري اقضية.. واحالة آخرين للتقاعد إلزامية مرحلة رياض الأطفال.. الرزاز يغرق في أحلامه ويواصل بيع الوهم للاردنيين! العمل لـ الاردن24: اغلاق شركات لرجل الاعمال غسان خرفان دون اخطار الموظفين وتركهم بالشارع البستاني ل الاردن 24 : الحملة تدرس الإجراءات القانونية بعد توجيه الإنذار العدلي للرزاز ‪ ذوو معلمة مصابة بالسرطان يناشدون كافة المسؤولين وأهل الخير مساعدتهم بعد أن أوصدت كل الأبواب في وجههم السودان.. التوقيع بالأحرف الأولى على "الاتفاق السياسي" كتلة هوائية حارة تؤثر على المملكة اليوم والارصاد تحذر من خطورة التعرض المباشر لاشعة الشمس
عـاجـل :

حماية وحرية الصحفيين وشركة زين تقيمان أمسية رمضانية.. ويكرمان محمد قطيشات - صور

الاردن 24 -  


برعاية وحضور رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز نظم مركز حماية وحرية الصحفيين بالشراكة مع شركة زين أمسيته وسهرته الرمضانية والتي تقام منذ 17 عاماً وحضرها كبار رجالات الدولة من وزراء ونواب وأعيان وشخصيات عامة، وعدد كبير من الدبلوماسيين وحضور غفير من الإعلاميين والإعلاميات ومؤسسات المجتمع المدني.

الأمسية الرمضانية لهذا العام حضرها فيصل الفايز رئيس مجلس الأعيان، وناصر اللوزي رئيس لجنة الشؤون العربية والدولية في مجلس الأعيان، وعاطف الطراونة رئيس مجلس النواب، وسلامة حماد وزير الداخلية، وجمانة غنيمات وزير الدولة لشؤون الإعلام، وطارق الحموري وزير الصناعة والتجارة والتموين، ومحمد أبو رمان وزير الثقافة والشباب، ومثنى الغرايبة وزير الاقتصاد الرقمي.

ولم يغب عن الأمسية رئيس الوزراء الأسبق زيد الرفاعي، ورئيس الوزراء الأسبق طاهر المصري، وكذلك رئيس الوزراء الأسبق عبد الله النسور.

الأمسية الرمضانية شهدت حضوراً مبهراً ولافتاً، وتأتي بعد القرار القطعي لمحكمة الاستئناف ببراءة مركز حماية وحرية الصحفيين من الاتهامات الباطلة التي وُجهت له، وبعد مرور 20 عاماً على تأسيسه.

رئيس الحكومة الدكتور عمر الرزاز أكد في كلمة له خلال الأمسية الرمضانية على أهمية العلاقة الندية بين الحكومة والإعلام، وإيمان الحكومة بضرورة تمكين الصحافة والإعلام.

وقال الرزاز "إن الحكومة تسعى لمزيد من حرية الصحافة والإعلام وهذا يتطلب تجويد التشريعات والممارسات لنرتقي جميعاً إلى مستوى المسؤولية".

وأشار إلى أن الأردن يتعرض لضغوط كبيرة، ولكننا سنبقى جميعاً سداً منيعاً في وجه كل من يحاول العبث بأمن واستقرار بلدنا.

بدوره دعا الرئيس التنفيذي لمركز حماية وحرية الصحفيين الزميل نضال منصور الى تحرك عاجل لإصلاح الاعلام، قائلاً "ليس من المعقول أن نحتل المرتبة 130 في مؤشر مراسلون بلا حدود لحالة الحريات الإعلامية".

وأضاف " نعم هناك تحديات ومشكلات في الإعلام، وهذا لا يُحل بالتوقيف والحبس وتشديد العقوبات، وإنما بالمساندة وتوفير البيئة الداعمة، والمعلومات، والتدريب، وقبل ذلك كله إرادة سياسية حاسمة وحازمة تؤمن بحرية التعبير والإعلام وحق الإعلام في نقل الحقيقة للجمهور".

وشدد على أن إصلاح الإعلام ضرورة، ورافعة أساسية للديمقراطية والتنمية، ولا يتحقق ذلك دون مراجعة للتشريعات المقيدة، والسياسات التي لا تستجيب لتحديات الإعلام والتطورات التي يشهدها، والممارسات التي تنتهك حقوق الصحفيين.

وطالب بتوفير البيئة الداعمة للمعلومات والتدريب والإرادة السياسية التي تؤمن بحق الإعلام في نقل الحقيقة، لافتاً إلى أن إصلاح الإعلام رافعة اساسية للديمقراطية والتنمية.

وشهدت الأمسية تكريماً للمحامي محمد قطيشات مدير عام هيئة الإعلام السابق، على جهوده التي بذلها للدفاع عن الإعلاميين وحرية التعبير والإعلام.

الأمسية الرمضانية التي تقام منذ 17 عاماً بشراكة مع زين تعتبر تقليداً رمضانياً سنوياً يستقطب الاهتمام والحضور، وقدمتها الإعلامية الشابة نسرين غسان وغنى خلالها الفنان المبدع توفيق الدلو.