آخر المستجدات
اعتقال الناشط حسين الشبيلات اثناء زيارته الدقامسة سؤال نيابي حول الاندية الليلية يكشف عدد العاملات المرخصات فيها.. والعرموطي يطلب نقاشه الخارجية تستدعي سفير الاحتلال الاسرائيلي لدى الاردن احتجاجا على الانتهاكات في الاقصى التعليم العالي تعلن بدء تقديم طلبات التجسير اعتبارا من الاثنين - تفاصيل الامن يثني شخصا يعاني اضطرابات نفسية عن الانتحار في مستشفى الجامعة - فيديو العبادي يكتب: عن اية ثقافة نتحدث.. فلنقارن جمهور الفعاليات الثقافية بالحفلات الغنائية! الجمارك تضع اشارة منع سفر على عدد من أصحاب مكاتب التخليص.. وأبو عاقولة يطالب برفعها 23 ناديا ليليّا في عمان.. ووزير الداخلية: ما جرى مؤخرا يحدث في جميع دول العالم النواب يسمح بتعديل بطاقة البيان للمنتجات المخالفة.. واعادة تصدير المنتجات المخالفة إلى غير بلد المنشأ خالد رمضان ينسف مزاعم الحكومة بخصوص تعديلات قانون المواصفات: 80% من دول العالم تشترط بلد المنشأ بني هاني لـ الاردن24: انهاء ظاهرة البسطات نهاية الشهر.. ولن نتهاون بأي تجاوزات من قبل الموظفين البستنجي: الخزينة خسرت 225 مليون دينار بسبب تراجع تخليص المركبات بـ”الحرة” الناصر ل الاردن 24 : الحكومة ستعلن عن الوظائف القيادية الشاغرة خلال الشهر الحالي المعاني لـ الاردن24: جميع الكتب متوفرة بالمدارس.. والتنسيق مستمر مع ديوان الخدمة لتعيين معلمين الخصاونة ل الأردن 24: نعمل على تطوير خدمات النقل العام وشمول المناطق غير المخدومة انتشال جثامين 3 شهداء ومصاب شمال قطاع غزة النواب امام اختبار جديد.. إما الانحياز إلى الشعب أو الجنوح نحو حماية مصالح الحيتان الخارجية تباشر اجراءات نقل جثمان أردنية توفيت في ماليزيا طلبة الشامل يحتجون على نوعية الامتحان.. وعطية يطالب المعاني بانصافهم الاحتلال: القبة الحديدية اعترضت صواريخ اطلقت من غزة

خبراء طاقة ل الاردن٢٤: الحكومة تتقاضى ارباحا اعلى من الدول المنتجة للنفط!

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - اجمع خبراء في مجال الطاقة   ان اعلان الضريبة المقطوعة على المحروقات من قبل الحكومة سيكون له اثر سلبي على المواطنين ، سيما وان الحكومة اختارت الوقت الذي ارتفعت فيه اسعار المشتقات النفطية لاعلان تلك الضريبة المجحفة والظالمة ، على حد قولهم.

وقال الخبراء ان محاولات تزيين القرار لن تغير من الواقع شيئا ، ولن يلمس المواطنون اية انخفاضات على اسعار المشتقات النفطية نظرا لفرض الحكومة ضريبة زادت عن 110% على البنزين 95 وضريبة 100% على بنزين 90 الذي يعتبر الاعلى استهلاكا في المملكة .

ولفتوا الى ان الحكومة كان يجب ان تكون شفافة وتعلن عن ماهية  و  تفاصيل ال 37 قرشا التي وضعتها على بنزين 90 او الضرائب الاخرى التي وضعت على المشتقات النفطية ، لافتين الى ان الحكومة قامت بتضمين  كافة الضرائب المفروضة سابقا امتثالا لطلبات صندوق النقد الدولي لتضمن دخل ثابت للخزينة مليار دينار على الاقل باسوأ الظروف .

واشاروا الى ان محاولات تزيين القبيح من خلال الترويج بان تلك الضريبة تصب في مصلحة المواطنين لن تجدي نفعا وزادت الطين بلة لكونها تستغفل المواطنين ..


الزبيدي : كان يجب على الحكومة وضع ضريبة لاتتجاوز 50%

وحول ذلك قال المحلل والخبير الاقتصادي خالد الزبيدي ان الحكومة وضعت ضريبة مقطوعة على سلعة استراتيجية وهذا باطل ، ناهيك ان قيمة الضريبة المقطوعة اضعاف السعر الحقيقي للبترول ، قائا :هذا لا يجوز وسيؤثر حتما على قدرة المستهلكين للشراء .


واضاف الزبيدي ل الاردن 24 ان الحكومة عمدت على وضع الضرائب الاعلى على البنزين كونه الاكثر استهلاكا ، مشيرا الى انه لا يوجد فرق بالاسعار بين بنزين 90 وبنزين 95 بهذه الطريقة في الاسواق العالمية ، ويتم وضع ضرائب عليه تراوحت بين 110% للبنزين 95 و100% للبنزين 90 .

وبين ان الحكومة  عمدت الى شرعنة بعض الضرائب التي كانت تتقاضاها سابقا على المشتقات النفطية  دون وجه حق ، ولا يجوز ان يتم تحميل المشتقات النفطية ضريبة تتجاوز كلفتها الحقيقية في الاسواق العالمية، مؤكدا : كان يجب على الحكومة وضع ضريبة لاتتجاوز 50% لتضمن تحصيل مليار دينار من كافة المشتقات .

الفايز:هناك تفاصيل اخرى لم توضحها الحكومة

من جانبه قال نقيب اصحاب محطات المحروقات الاسبق فهد الفايز ان الحكومة وضعت الزيادة بالضرائب  بشكل ملموس على البنزين حيث بلغت الضريبة 37 قرشا على كل ليتر وهي تتجاوز في مجموعها 100%  اذا ما علمنا ان سعر الليتر في الاسواق العالمية يبلغ 31 قرشا ولم توضح الحكومة ماهي تفاصيل هذه الضريبة حتى يعرف الناس لماذا يدفعون هذه القيمة المرتفعة!

واضاف الفايز ل الاردن 24 ان هناك تفاصيل اخرى لم توضحها الحكومة مثل هل تخضع المشتقات للجمارك ورسوم التخزين والنقل  والتفريغ وضريبة المبيعات  ومياومات العاملين في هذا المجال بعد فرض هذه الضريبة ؟ وهل سيدفع المستورد الضريبة والرسوم وسيتم تحميلها للمواطنين لاحقا ؟!!

وقال ان الاسعار لن تكون عادلة باي حال من الاحوال في حال انخفضت اسعار  المشتقات النفطية بالاسواق العالمية ولن يشعر بها المواطنون،  دعيا الحكومة الى اجراء مراجعة كل اربعة اشهر للاسعار طالما انها ضمنت دخلا ثابتا للخزينة وضمنت ايضا عدم لجوء المواطنون الى بدائل اخرى مثل المركبات الكهربائية بعد فرض ضريبة عليها واستبدال الغاز بالديزل للتدفئة او استخدام وسائل النقل العام لترديها .

الشوبكي: الحكومة اصبحت تتقاضى ارباحا اعلى من الدول المنتجة للنفط

من جانبه اتفق الخبير في مجال الطاقة والنفط عامر الشوبكي ان الضريبة سيكون لها اثر سلبي على المواطنين نظرا لكون الحكومة فرضت الضريبة بوجود النفط باعلى الاسعار وجميع المؤشرات تؤكد انه سينخفض خلال الفترة المقبلة .

واضاف الشوبكي ل الاردن 24 ان الضريبة  اصبحت اعلى من اسعار المشتقات النفطية حيث بلغت 57 قرشا وهذه النسبة غير معقولة والحكومة اصبحت تتقاضى ارباحا اعلى من الدول المنتجة للنفط .

وقال ان الحكومة خضعت لطلبات صندوق النقد الدولي الذي طالب بتثبيت ايرادات الخزينة لتحصل على القروض التي اعلنت عنها وقامت بوضع هذه الضريبة بطريقة مجحفة  و مؤلمة.