آخر المستجدات
خطأ في امتحان الأحياء للتوجيهي وشكاوى من تأخر تصحيحه.. والتربية لا تجيب غرب عمان تؤجل النظر في قضية طلب حلّ مجلس نقابة المعلمين نداء الصرايرة للمقتدرين.. دعوة متجددة لدعم صندوق همة وطن القبض على شخص سلب مبلغاً مالياً من داخل صيدلية تحت التهديد عاملون مع اوبر وكريم يعتصمون ويغلقون تطبيقاتهم.. ويطالبون النقل بالتدخل - صور سلامة حماد يجري تشكيلات واسعة في وزارة الداخلية - أسماء مهندسون أمام النقابات: كلنا أحمد يوسف الطراونة - صور الضريبة تنفي اعادة فرض ضريبة مبيعات على الكمامات والمعقمات: خفضناها أصحاب صالات الأفراح يلوّحون بالعودة إلى الشارع.. ويطالبون الحكومة بتحمّل خسائر القطاع النعيمي لـ الاردن24: تسجيل الطلبة في المدارس سيبقى مستمرا.. ونراعي أوضاع المغتربين عبيدات لـ الاردن24: لم نبحث اجراءات عيد الأضحى.. والوضع الوبائي مريح الناصر لـ الاردن24: عمليات الاحالة إلى التقاعد ستبقى مستمرة.. وستشمل كافة الموظفين الأمن: وفاة خمسيني وحرق خمسة منازل اثر مشاجرة مسلحة في خشافية الدبابية الرحامنة: تهريب الدخان له الأثر الأكبر على إيرادات الخزينة المعلمين لـ الاردن24: سيناريوهات بدء العام الدراسي المقترحة غير عملية.. والوزارة لم تستشرنا الحكومة تجيب على سؤال حول صناديق التبرعات وأسماء المتبرعين.. وطهبوب: تضارب في الاجابة المركزي: يمكن للموظفين ممن اقترضوا على أساس زيادة رواتبهم طلب تأجيل أقساطهم أطباء امتياز يطالبون باعادة النظر في تأجيل امتحانات أيلول: لا مبرر منطقي لذلك النعيمي لـ الاردن24: لم نقرر موعدا جديدا للعام الدراسي.. والكتب جاهزة باستثناء العلوم والرياضيات التعليم العالي بلا أمين عام منذ ستة أشهر.. والناصر لـ الاردن24: رفعنا أسماء المرشحين

سلوكيات وثقافات جديدة

نسيم عنيزات

إن موضوع الخبز وما رافقه من فوضى وعشوائية أمس لها علاقة بثقافة الشعوب وتعاملها مع الأزمات او المنعطفات.

فالقضية يتعامل معها البعض كأنها عقاب يرتبط بالخبز والماء بطريقة الحرمان .

متناسين الغاية والهدف من هذا الإجراء الذي يبدو للوهلة الأولى بأنه غير منطقي بقدر ما هو حماية من خطر داهم لا سمح الله ، حيث تعامل العقل هنا مع جزئية واحدة دون النظر إلى النقطة الرئيسية والأساسية في الموضوع هو التباعد وعدم الاختلاط او الاقتراب بين الناس لمنع انتقال فيروس كورونا بينهم.

لكن الذي تم هو العكس تماما وكأننا نمكث في البيوت ويتم عزلنا فيها لعدة أيام لنكسب شحنات الاختلاط والفوضى عند أول متنفس لنعود بعدها نلعن الظلام ونعود إلى المربع الأول وكأننا في أقفاص الأسود .

قد يتأخر الخبز قليلا او المواد الأساسية لكن علينا أن نتيقن، بأنه لن يموت أحد من الجوع بإذن الله ، كما أننا ما زلنا في البدايات ولم ينفذ من مخزوننا شيء ولا ننسى أيضا التآلف الاجتماعي والأخلاقي والديني بين الناس حسب اعتقادنا طبعا .

لكن الطريقة الثقافية والأسلوب اللاحضاري في التعامل مع الأشياء بطريقة آنية ووقتية لا تخلو من الأنانية ونزعة» الأنا» ستؤدي إلى نتائج وخيمة لا سمح الله يكون ثمنها باهظا بعد أن يخرج الوضع عن السيطرة عندها سيبدأ معها كل شيء بالنفاد من حولنا .

وهنا ليس الخبز فقط او الغاز او الطعام إنما جميع مقومات الحياة خاصة النظام الصحي التي بدأت دول عظمى ، إمكانياتها تفوقنا بمئات الأضعاف على حافة الانهيار وعدم قدرتها على إحصاء الموتى لديها.

فالحظر او الحجر ليس عقوبة وإنما وسيلة حماية ووقاية صحية ، كأننا في المستشفى ولكن بظروف أفضل تهدف إلى المحافظة على حياتنا وجميع مقدراتنا .

أمر لن يستقيم إلا بتغيير نمط حياتنا وسلوكياتنا للتعامل مع الواقع الحالي الذي يفرض علينا نهجا جديدا تماشيا مع السنن الكونية والنظريات العلمية التي تجبرنا على التأقلم مع المحيط والتعايش مع ظروفه ومستجداته.

وهذا مسؤولية مجتمعية كاملة .

 
Developed By : VERTEX Technologies