آخر المستجدات
سيف لـ الاردن24: سنبدأ اجراءات عملية هيكلة وزارة النقل اعتبارا من اليوم احالات على الاستيداع والتقاعد المبكر في التربية - اسماء الخارجية: ارتفاع عدد الأردنيين المصابين بانفجار بيروت إلى سبعة التعليم العالي لـ الاردن24: خاطبنا سبع دول لزيادة عدد البعثات الخارجية النعيمي يجري تشكيلات إدارية واسعة في التربية - أسماء عدد قتلى انفجار بيروت بلغ 100.. وضحايا ما يزالون تحت الأنقاض مصدر لـ الاردن24: الحكومة أحالت دراسة اجراء انتخابات النقابات إلى لجنة الأوبئة المعايطة لـ الاردن24: نظام تمويل الأحزاب سيطبق اعتبارا من الانتخابات القادمة الادارة المحلية لـ الاردن24: القانون لا يخوّل البلديات بالرقابة على المنشآت الغذائية انفجار أم هجوم؟.. رأي أميركي "مغاير" بشأن كارثة بيروت تفاصيل إمكانيّة مغادرة أراضي المملكة والقدوم إليها بيان صادر عن "حماية الصحفيين": أوامر وقرارات حظر النشر تحد من حرية التعبير والإعلام الخارجية لـ الاردن24: رحلات جديدة لاعادة الأردنيين من الامارات والسعودية صرف دعم الخبز للمتقاعدين على رواتب الشهر الحالي.. والاستعلام عن الطلبات الخميس أردنيون تقطعت بهم السبل في الامارات يواجهون خطر السجن.. ويطالبون الحكومة بسرعة اجلائهم المياه لـ الاردن24: تأخر التمويل تسبب بتأخر تنفيذ مشروع الناقل الوطني المحارمة يستهجن نفي وزير الزراعة لعدم تعليق استيراد الدواجن من أوكرانيا حكومة الرزاز.. مراكمة الفشل تستوجب الرحيل القدومي لـ الاردن24: ننتظر اجابة الرزاز حول امكانية اجراء انتخابات النقابات النعيمي لـ الاردن24: أنهينا تصحيح التوجيهي.. ولا موعد نهائي لاعلان النتائج إلا بعد التحقق منه

كشف تفاصيل ضبط "مهندس" ارتدى نقابا وانتحل صفة طالبة "توجيهي"

الاردن 24 -  
في حادثة تُعد الأولى من نوعها، على مدار عقد امتحانات شهادة الدراسة الثانوية العامة "التوجيهي”، ولم تشهد الأعوام الماضية حالات مشابهة لذلك، تم أمس ضبط شخص ارتدى ملابس نسائية لتأدية امتحان اللغة الإنجليزية بديلا عن إحدى الطالبات”.

وكانت الشكوك قد ساورت مراقبات في إحدى قاعات امتحان "التوجيهي”، بلواء الرصيفة في محافظة الزرقاء، طالبة كانت ترتدي نقابا، ورفضت بتعنت واصرار كشف النقاب عن وجهها حتى يتسنى للمراقبات التأكد من هويتها، قبل أن يتبين لاحقا أنه شاب يعمل مهندسا، انتحل شخصية طالبة لتأدية الامتحان بدلا عنها.

مصادر مقربة من الحادثة، أكدت أن هذه الشكوك التي تولدت للمراقبات في امتحان اللغة الانجليزية الذي تقدم إليه الطلبة، أمس، من جميع الفروع، أن هناك علامات استفهام وراء تعنت الطالبة ورفضها إزالة النقاب للتأكد من هويتها، فتم إبلاغ مديرة القاعة، لكن الأخيرة طلبت منهن تركها وشأنها لحين الانتهاء من الامتحان، حتى لا يثار الهلع والرعب لـ18 طالبة كن في القاعة نفسها، وربما يؤثر ذلك على مجريات الامتحان ونتائج الطالبات.

المصادر ذاتها، أكدت أن المراقبات بالقاعة انتظرن "الطالبة المزعومة” لحين الانتهاء من إجابة الاسئلة وتسليم ورقة الامتحان، وبعدها تم إحضارها إلى غرفة لغايات تفتيشها بحضور الشرطة النسائية ومديرة القاعة، بعد اجبارها على إماطة اللثام عن وجهها ليتبين أنه شاب تبين أنه يعمل مهندسا، قد انتحل صفة الطالبة بالاتفاق معها حتى يجيب على أسئلة الامتحان.

بعد ذلك، تم القبض على الشاب من قبل الشرطة النسائية داخل المدرسة ومن ثم جرى تسليمه للمركز الأمني الذي بدوره باشر التحقيق مع المتهم.

وكشف التحقيق عن "أن المهندس اتفق مع الطالبة على أن يرتدي خمارا ويتولى مهمة تقديم الامتحان نيابة عنها بعد أن تزوده ببطاقة الأحوال الشخصية خاصتها”.

وكانت مديرية الأمن العام قالت إن الأجهزة الأمنية "ضبطت شخصا ارتدى ملابس نسائية لتأدية امتحان (التوجيهي) بديلاً عن إحدى الطالبات”، وفق مديرية الأمن العام، مضيفة "أن مشرفي إحدى قاعات الامتحان ورجال الأمن العام وعناصر من الشرطة النسائية، اشتبهوا بشخص حاول تقديم الامتحان، وكان يغطي وجهه ويرتدي ملابس نسائية”.

وأوضحت أنه تم ضبط الشخص بالتعاون مع مشرفي القاعة، وبعد تدقيق هويته "تبين بأنه شاب انتحل شخصية طالبة، وحاول تقديم الامتحان نيابة عنها”.

ومن المتوقع أن يمثل المشتبه به أمام مدعى عام الرصيفة اليوم بتهمتي (انتحال صفة الغير)، فيما تم ضبط الملابس النسائية التي حاول التنكر بها لإخفاء هويته.

من جهتها، قالت الأمين العام للشؤون المالية والإدارية في الوزارة، نجوى قبيلات، إنه في حال أقرت الطالبة بأن محاولة الغش التي تم ضبطها كانت بالاتفاق معها، فتحرم الطالبة من دورتين متتاليتين وتحال إلى القضاء.

وأضاف أما إن لم يكن هناك اتفاق بين الطالب والشخص الذي ضبط بدلا منها في قاعة الامتحان، فتعتبر متغيبة عن الامتحان.

يشار إلى أن وزارة التربية والتعليم، تتخذ بالتعاون مع مديرية الأمن العام كل عام إجراءات أمنية مشددة لمنع حالات الغش لتحقيق العدالة في التحصيل العلمي بين الطلبة، من بينها وقف شبكة الإنترنت المسؤولة عن تحريك مواقع التواصل الاجتماعي التي كان يسخرها البعض في عمليات الغش، ناهيك عن الانتشار الأمني داخل وخارج الأسوار المدرسية.-(الغد)
 
 
Developed By : VERTEX Technologies