آخر المستجدات
التربية: 38 مخالفة لتعليمات امتحان التوجيهي منذ انطلاقه الصفدي يبحث مع وزراء الخارجية العرب غدا مستجدات القضية الفلسطينية مطالبين بإتاحة زيارتهم ونقل أسرهم إلى عمان.. فعالية لأهالي المعتقلين الأردنيين في السعودية مساء الأربعاء حريات العمل الإسلامي : توقيف ذياب اعتداء على الحياة الحزبية وتكريس لعقلية الأحكام العرفية الاردن: تسجيل ثلاث اصابات جديدة بفيروس كورونا.. جميعها لقادمين من الخارج تعميم على المراكز الصحية الشاملة بالعمل 24 ساعة.. والصحة: عضوية النقابة تستثنيهم من الحظر التعليم العالي يعلن فتح الترشح لشغل موقع رئيس جامعة مؤتة.. ويحدد الشروط ابراهيم باجس.. معتقل أردني في السجون السعودية دون أي تهمة منذ سنة الرزاز يوجه التخطيط لاطلاع الأردنيين على أوجه الدعم المقدم للأردن وآليات الصرف الموافقة على تكفيل أمين عام حزب الوحدة الشعبية سعيد ذياب تدهور الوضع الصحي للناشط المعتقل علي صرصور.. ونقله إلى المستشفى ثلاث مرات أشكنازي: "الضم" ليس على جدول الأعمال في الفترة القريبة الحكومة تحدد الدول المسموح لأفرادها بتلقي العلاج في الأردن.. والاجراءات المعتمدة للسياحة العلاجية سائقون مع كريم واوبر يطالبون بتسهيل تحرير التصريح والأمان الوظيفي.. ويلوحون بالتوقف عن العمل العضايلة: القادمون من الخليج سيخضعون للحجر.. وخطة فتح السياحة للدول الخضراء وبائيا نهاية الشهر صدور أسس تحويل فترات التقاعد المدني إلى الضمان الاجتماعي معلمون أردنيون في البحرين يناشدون الحكومة.. والخارجية لـ الاردن24: حلّ سريع لمشكلتهم مقابلة لـ الاردن24: بعض الوزراء والنواب أحبطوا تجربة اللامركزية العمل توضح حول فرص العمل للاردنيين في الكويت وتدعو المهتمين للتقديم عليها هوس التعديل الوزاري.. سوء اختيار أم خريطة مصالح مكشوفة؟!

كلام الملك لا يعاد... شكرا سيدي

أ.د يحيى سلامه خريسات
 
يعيش الأردن ولله الحمد قصة عشق ما بين القيادة الهاشمية الحكيمة والشعب العظيم، ويشكل الملك عبدا لله الثاني حفظه الله ورعاه النموذج القدوة في القيادة، والتي تتسم بالحكمة والعقلانية والروح الإيجابية، والتي يبثها جلالته دائما بين أفراد شعبه وفي كل الظروف.
وتتجلى هذه الروح في المحبة والطاقة الايجابية في الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن، والتي تقوي من حب الشعب للقيادة والتفافهم حولها وتنبذ كل السموم التي يحاول البعض من فترة لأخرى بثها لزرع الشك وتقويض دعائم البيت الأردني الصلب.
الأردن ينظر للغد بعيون الأمل فبحكمة القيادة الهاشمية ووعي الشعب الأردني نمر دائما عبر الصعاب بأقل الخسائر، ويزداد حب الشعب لقيادته الهاشمية والتفافهم حولها، لأنها تشكل دائما بر الأمان لنا جميعا، ولأنها القيادة الحكيمة المحبة لشعبها والتي تسهر على رفعته وتطوره وحمايته.
ويشكل الملك عبدالله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه النموذج المثالي للقيادة ونتمنى
من المسؤولين على اختلاف مواقعهم ان يحتذوا حذوه، وأن يكون لهم المثل الأعلى وأن يتحلوا بأخلاقه السامية قولا وفعلا، وعندئذ تصبح القيادة في مختلف المواقع تعكس الرؤى والتوجهات الملكية السامية ويتجسد فيها حب الرئيس لمرؤوسيه واهتمامه بهم، مما ينعكس ايجابا وقوة على المنظومة المجتمعية، ويزيد من قوة وترابط النسيج المجتمعي ويقويه.
وينسج ولي عهده الأمين الحسين بن عبد الله مسيرة الهواشم قائلا (الإنسان أغلى ما نملك) شعارا لنا جميعا نعتبره نهج وطريق، وينادي صوت عبد الله فينا (أقف بهذه الثقة لأن ورائي شعبا عظيما)، فامض يا سيدي والشعب معك وفداء لك. ومعا نثق أن الغمة سوف تنقشع قريبا بعون الله تعالى.
حفظ الله قيادتنا الهاشمية الملهمة من أي مكروه وحفظ الشعب الأردني العظيم، ووفقنا عزوجل لما يحب ويرضى.
 
Developed By : VERTEX Technologies