الأوقاف لـ الاردن24: نتابع تفاصيل قرار السعودية بخصوص السماح بأداء العمرة

أحمد عكور - قال الناطق الاعلامي في وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية، حسام الحياري، إن الوزارة تتابع قرار المملكة العربية السعودية السماح بأداء مناسك العمر للقادمين من الخارج اعتبارا من 1 تشرين ثاني القادم.

وأضاف الحياري لـ الاردن24 إن الوزارة لم تتلقّ أية مخاطبات من السلطات السعودية حول الشروط والأسس التي سيتم اعتمادها والشروط الصحية.

وأشار إلى أن الوزارة تنتظر تزويدها بكافة التفاصيل المتعلقة بأداء مناسك العمرة، حيث سيتم اعلان تفاصيلها حال ورودها.

وكانت وزارة الداخلية السعودية أعلنت، مساء اليوم الثلاثاء، أن المملكة ستسمح بأداء مناسك العمرة اعتبارا من 4 أكتوبر 2020 وبشكل تدريجي، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية الصحية اللازمة.

وأشار البيان إلى أن القرار سيتم تطبيقه على مراحل، وسيجري أولا "السماح بأداء العمرة للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة، وذلك بنسبة 30% (6 آلاف معتمر/اليوم) من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام".

وتتمثل المرحلة الثانية في "السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة، بداية من يوم 18 أكتوبر 2020، وذلك بنسبة 75% (15 ألف معتمر/اليوم، 40 ألف مصل/اليوم) من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام، وبنسبة 75% كذلك من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للروضة الشريفة في المسجد النبوي".

ومن المقرر أن تشمل المرحلة الثالثة "السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة ومن خارجها، بداية من 1 نوفمبر 2020، حتى الإعلان الرسمي عن انتهاء جائحة كورونا أو تلاشي الخطر، وذلك بنسبة 100% (20 ألف معتمر/اليوم، 60 ألف مصل/اليوم) من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام، وبنسبة 100% كذلك من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد النبوي، ويكون قدوم المعتمرين والزوار من خارج المملكة بشكل تدريجي، ومن الدول التي تقرر وزارة الصحة عدم وجود مخاطر صحية فيها تتعلق بجائحة كورونا".

بينما ستكمن المرحلة الرابعة في "السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة ومن خارجها، بنسبة 100% من الطاقة الاستيعابية الطبيعية للمسجد الحرام والمسجد النبوي، وذلك عندما تقرر الجهة المختصة زوال مخاطر الجائحة".
 
تابعو الأردن 24 على