jo24_banner

مغردون يكثفون حملاتهم لنصرة الأسرى

مغردون يكثفون حملاتهم لنصرة الأسرى
جو 24 :

كان لباقي الأسرى محمد ومحمود عارضة و يعقوب القادري ذات النصيب لزكريا الزبيدي من الحملة الداعمة على مواقع التواصل الاجتماعي بالإفراج عنهم، إلى جانب آلاف آخرين يمكثون منذ عشرات السنوات خلف قضبان الزنانين.

يحظى الأسرى الأربعة بسجل انجازات في المقاومة الفلسطينية، على مدار سنوات طويلة، وآخرها كانت عملية كسر قيودهم من السجن الأشد حراسة "جلبوع”.

ومن مبدأهم بأن حرية الأحرار لا تكبلها أي قيود، وأن التاريخ لا يصنع بأيدي ناعمة، بل بتجهيز نفوسهم لاستقبال الشهادة في أي مكان وزمان، انتزعوا حريتهم من بين عيون الاحتلال.

إصراره وعناده في تحدي ومقاومة الإحتلال الإسرائيلي، كان سبباً بأن يقود محمود العارضة العملية التاريخية "نفق لحرية”، لتحريرهم من العدو الغاصب.

ورغم مكوث الأسير محمود في السجن قرابة الـ25 سنة، إلا أن ذلك لم يمنعه من استثمار سنوات الاعتقال بالعلم والدراسة، وتمكن من حفظ القرآن الكريم، كاملا.

وكتب عن الشيخ الغزالي وتأثير فكره وعلمه على حركة الجهاد الإسلامي، وألَّف كتابا عن فقه الجهاد.

وبعد تداول فيديو على السوشال ميديا والمواقع الإخبارية لوالدة الأسير محمود عارضة، وهي تلقي كلماتً لفلذة كبدها، تصدر وسم "#محمد العارضة” موقع التدوينات توتير.

وقالت فيه ومزيج الفرح والخوف بين عيناها "لا أملك سوى الدعاء بأن يحفظ الله "السبع”، كما تحب أن تصفه منذ صغره.

ولم يخلى تاريخ إبن عم قائد عملية حفر النفق "محمد العارضة” من النضال والمقاومة في وجه الاحتلال الصهيوني.

ونقل محامي العارضة عنه وقال”تجولتُ في فلسطين المحتلة عام 48 وكنت أبحث عن حريتي ولقاء أمي”.

وقال أيضاً إن "العارضة ذاق فاكهة الصبر من أحد بساتين مرج ابن عامر لأول مرة منذ 22 عاماً”.

وجميع الأسرى الذين انتزعوا حريتهم وعاود الإحتلال اعتقالهم، يؤكدون مرورهم بمرحلة تعذيب قاسية، بحسب وكالات فلسطينية.

ولم يختلف الأسير يعقوب القادري المحكوم بمؤبدين و35 عاماً بحنكته وثقافته وإصراره عن رفاقه الثلاثزكرياومحمد ومحمود العارضة.

هذا وانتفض رواد التواصل الاجتماعي لنصرة الأسرى الأربعة، حيث تصدرت وسومات عديدة بأسمائهم.

ورصدت "الغد” بعض التعليقات والمنشورات من بين آلاف تنادي برفع الظلم والإفراج عن الأسرى.

وقال المغرد "حسين” عبر صفحته على "توتير”، "أن كلام الأسير محمد العارضة لمحاميه يجب أن يكتب ويصاغ للأجيال القادمة”.

 

 

وأعادت "أميمة” كتابة ما نقله محامي محمد العارضة عنه ووصفته بالحر القائد.

 

 

وقالت رينا عبر تغريدة لها على موقعها الخاص، كلمات عن قائد عملية نفق الحرية.

 

 

وتناقل رواد السوشال ميديا صوراً لزكريا الزبيدي لحظة اعتقاله نتيجة تعرضه للضرب المبرح على أيدي الاحتلال.

 

 

وعلق "نضال” على صورة يعقوب القادري خلال وجوده في المحكمة مشيرا إلى نظراته إلى أفراد شرطة الاحتلال.

 

 

 

 

 

 

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية أعلنت اليوم الثلاثاء، أن 1832 علقوا إضرابا مفتوحا عن الطعام كان من المنوي تنفيذه يوم الجمعة المقبلة، بعد الاستجابة لمطالبهم.


ومن أبرز المطالب التي كانوا ينادوا بها، عدم التضييق عليهم خصوصاً في استقبال الزيارات والاتصال مع العائلات وذلك بعد منعهم منها.

 



تابعو الأردن 24 على google news