jo24_banner
jo24_banner

ريانا تهاجم ترامب بعد هجومي تكساس وأوهايو

ريانا تهاجم ترامب بعد هجومي تكساس وأوهايو
جو 24 :

وجهت المغنية الأمريكية رِيانا انتقاداً لاذعاً للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على خلفية عمليتي إطلاق النار اللتين شهدتهما الولايات المتحدة في أقل من 24 ساعة.

وكتبت رِيانا تعليقاً مرفقاً مع تغريدة ترامب عن الهجومين الإرهابيين قائلة: «آه دونالد، كتبت عبارة (الإرهاب) خطأ. لقد عانى بلدك للتو من اعتداءين إرهابيين على التوالي، ما أسفر عن مقتل ما يقرب من 30 شخصاً، وذلك بعد أيام قليلة من هجوم إرهابي آخر في كاليفورنيا، حيث كان إرهابي قادراً قانونياً على شراء بندقية هجومية في فيغاس، ثم القيادة لساعات حتى مهرجان في كاليفورنيا حيث قتل 6 أشخاص، بينهم طفل صغير!».

وأضافت: «تخيل عالماً يسهل فيه الحصول على بندقية طراز AK-47 أسرع من تأشيرة. تخيل عالماً حيث يبنون جداراً لإبقاء الإرهابيين داخل أمريكا!».

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الإثنين 5 أغسطس/آب 2019، إن حادثي إطلاق النار في ولايتي أوهايو وتكساس، وراح ضحيتهما عشرات القتلى والمصابين، يستدعيان إجراء إصلاحات في نظام الهجرة والتحقق من خلفية مشتري السلاح.

وكتب ترامب في تغريدة له عبر حسابه الرسمي علىتويتر: «لا يمكننا أن نترك هؤلاء الذين قتلوا في إل باسو بتكساس ودايتون بأوهايو يذهبون سدى.. على الجمهوريين والديمقراطيين الاتحاد والإتيان بـ (نظام) تحقق قوي للسجلات (الخاصة بالأشخاص الذين يشترون السلاح)، ولربما يدمج ذلك بإصلاحات ملحة لنظام الهجرة».

وتابع قائلاً: «يجب أن نأتي بشيء جيد للخروج من هذين الحادثين المأساويين».

وقال ترامب في تغريدة أخرى: «لم يكن إطلاق النار اليوم في إل باسو، تكساس، مأساوياً فحسب، بل كان عملاً جباناً. أعلم أنني أقف مع كل شخص في هذا البلد لإدانة فعل اليوم البغيض. لا توجد أسباب أو أعذار تبرر قتل الأبرياء».

يُشار إلى أنه لقى 29 شخصاً مصرعه في عمليتي إطلاق نار في الولايات المتحدة خلال أقل من 24 ساعة، إذ لقي 20 شخصاً مصرعهم صباح يوم السبت الماضي، في مدينة إل باسو (ولاية تكساس)، في حين قتل تسعة آخرون، فجر الأحد، في مدينة دايتون (ولاية أوهايو).


تابعو الأردن 24 على google news