سعيدات يهاجم قرار الوزير البطاينة: سيتسبب بمشاكل عديدة.. وتراجع كارثي في مبيعات الوقود

مالك عبيدات - استهجن نقيب أصحاب محطات المحروقات، المهندس نهار السعيدات، اعتبار مهنة عامل محطات المحروقات ضمن المهن المغلقة أمام العمالة الوافدة، دون الرجوع والتشاور مع النقابة.

وقال سعيدات لـ الاردن24 إن هذا القرار سيتسبب بمشاكل لدى المحطات نتيجة القرارات غير المدروسة من قبل وزير العمل نضال البطاينة، مشيرا إلى أن هناك عزوفا من قبل الشباب الأردنيين عن العمل بالمحطات نظرا لتدني الأجور وثقافة العيب السائدة.

وأضاف: "إن الاتفاق المبرم بين النقابة ووزارة العمل أن تكون نسبة العاملين في المحطات 60% عمال أردنيين و 40% عمالة وافدة، إلا أننا فوجئنا بادخال القطاع ضمن المهن المغلقة دون التشاور معنا".

وبين أن المحطات لا تستطيع تشغيل العمالة الأردنية بأعلى من الحدّ الأدنى للأجور، نظرا لتدني العمولات وارتفاع الكلف التشغيلية وتراجع المبيعات إلى مستويات كارثية.

وطالب سعيدات وزير العمل بالعودة عن القرار والجلوس مع النقابة لاجراء الدراسات اللازمة حول القرار.
 
تابعو الأردن 24 على