البنك العربي يرعى برنامج اليوم الوظيفي مع مؤسسة إنجاز

إنطلاقاً من مسؤوليته تجاه المجتمع المحلي وفي إطار دعمه المتواصل لقطاع التعليم، رعى البنك العربي مؤخراً برنامج "اليوم الوظيفي" الذي نفّذته مؤسّسة إنجاز بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم.
حيث أتاح هذا البرنامج التعليمي الفرصة لعشرين طالباً وطالبة زيارة ستة فروع للبنك العربي وقضاء يوم عمل كامل فيها بهدف الاطلاع على بيئة العمل وتعزيز الجانب المعرفي لديهم من خلال ربط العملية التعليمية بالجوانب العملية للعمل المصرفي، ليتسنى لهم تكوين صورة أوضح عن طبيعة الحياة العملية وما يتطلبه العمل من مهارات وخبرات عملية.

وفي تعليقه على هذه المبادرة، قال السيد طارق الحاج حسن، نائب رئيس أوّل - مدير إدارة البراندنج في البنك العربي: "نواصل في البنك العربي تعاوننا مع مؤسسة انجاز في اطار برنامجنا الخاص بالمسؤولية الاجتماعية (معاً) والذي نولي من خلاله دعم التعليم أهمية كبيرة نظراً لدوره الحيوي على صعيد تحقيق التنمية المجتمعية المستدامة." وأضاف: " يشكل برنامج "اليوم الوظيفي" مبادرة فاعلة ضمن الجهود الرامية إلى تعزيز العملية التعليمية واثرائها بالأنشطة المعرفية التفاعلية كخطوة نحو بناء قدرات ومهارات أبنائنا الطلبة وتوسيع مداركهم بما ينسجم مع أحدث التطورات وبشكل يسهم في اعدادهم للتعامل مع الفرص والتحديات المستقبلية."

من جهته قال المدير التنفيذي لإنجاز التعليم في مؤسّسة إنجاز مهند الجرّاح أنَّ برنامج "اليوم الوظيفي" الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع البنك العربي ووزارة التربية والتعليم يعمل على تحفيز الطلبة للتعرف على المهن والمجالات على أرض الواقع، من خلال الجولات الميدانيّة العمليّة وإثراء الخبرات التعليمية لديهم، وإطلاعهم على متطلبات الوظائف لمساعدتهم في اختيار تخصصاتهم في مرحلة التعليم الجامعي وإعداد أنفسهم كقوى عاملة ومؤهلة في المستقبل.
وأضاف بأنَّ التعاون مع البنك العربي يستمر مع الطلبة في أكثر من مجال، مشيراً أن البرنامج يهدف إلى خلق علاقة حقيقية بين الطلبة ومكان العمل. حيث يقوم الطلبة بدور الموظف في موقع العمل بالتعاون مع مجموعة من الموظفين المتطوعين لخدمة ومساعدة الطلبة على إكتشاف ومعرفة كل ما هو جديد في بيئة العمل، وتحفيزهم على التعلم المستمر لتحقيق أحلامهم وضمان مستقبل أفضل لهم.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن البنك العربي يتبنى استراتيجية شاملة ومتكاملة على صعيد الاستدامة تعكس حرص البنك على تعزيز أثره الاقتصادي والاجتماعي والبيئي من خلال العمل بشكل وثيق مع مختلف الجهات ذات العلاقة وصولاً لتحقيق التنمية المستدامة. ويمثل برنامج البنك العربي للمسؤولية الاجتماعية "معاً"، أحد ثمار هذا التوجه، وهو برنامج متعدد الأوجه يرتكز على تطوير وتنمية جوانب مختلفة من المجتمع من خلال مبادرات ونشاطات متنوعة تسهم في خدمة عدة قطاعات وهي الصحة ومكافحة الفقر وحماية البيئة والتعليم ودعم الأيتام.

 

تابعو الأردن 24 على