jo24_banner

قيود صارمة في عيد الميلاد.. بريطانيا تتخوف من أعمال شغب بسبب تدابير الحدّ من كورونا

قيود صارمة في عيد الميلاد.. بريطانيا تتخوف من أعمال شغب بسبب تدابير الحدّ من كورونا

حذّرت الشرطة البريطانية من أن الاحتفالات العائلية بعيد الميلاد سيتم تفريقها من قبل الضباط إذا تم خلالها خرق قواعد الإغلاق، التي لا تجيز الاختلاط مع أي أسر أخرى، بسبب عودة تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد في البلاد. بحسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل".

وقال قائد شرطة "وست ميدلاندز"، ديفيد جاميسون، إنّ "الضباط سيحققون في تقارير انتهاك القواعد خلال فترة الأعياد"، مشدداً على أنّه "إذا اعتقدنا أن هناك مجموعات كبيرة من الناس تتجمع في مكان لا ينبغي أن يكونوا فيه، فيتعين على الشرطة التدخل".

وأوضح جاميسون، في حديث لصحيفة "التلغراف، أنّه "ليس من مهمة الشرطة منع الناس من الاستمتاع بعيد الميلاد، ولكن نحن موجودون لفرض القواعد التي تضعها الحكومة، ويجب إيضاح ذلك للبريطانين".

وأضاف "نحن نجلس على قنبلة موقوتة، الأمور على حافة الهاوية في الكثير من المجتمعات ولن يستغرق الأمر الكثير لإثارة الاضطرابات وأعمال الشغب والأضرار، بسبب قيام عناصر الشرطة بإجراءات قاسية لإغلاق الاحتفالات وفرض القيود الصارمة".

الحرة
تابعو الأردن 24 على google news