jo24_banner

وفاة لاعب كرة قدم ليبي بعد اصابته بالملاريا

وفاة لاعب كرة قدم ليبي بعد اصابته بالملاريا
جو 24 :
قالت وزارة الرياضة الليبية، واتحاد كرة القدم المصغرة في البلاد، إن تفشي الملاريا بين فريق كرة القدم المصغرة الوطني أودى بحياة لاعب واحد، بينما أصيب كثيرون آخرون بالمرض بعد مشاركة الفريق في كأس أفريقيا لكرة القدم المصغرة بنيجيريا.
وذكرت الوزارة في بيان الأربعاء أن أيمن النقريش، 24 عاما، توفى بأحد مستشفيات تونس، حيث تم نقله بعد تدهور حالته الصحية.
وقال مسؤول طبي، رافق الفريق إلى البطولة في نيجيريا في وقت سابق الشهر الجاري، إن 15 لاعبا آخرين أصيبوا، بينهم خمسة حالتهم حرجة.
تحدث المسؤول شريطة عدم الكشف عن هويته لأنه غير مخول التحدث لوسائل الإعلام.
ألقت وسائل الإعلام الليبية باللوم على الحكومة الانتقالية واتحاد كرة القدم الخماسية – أو كرة الصالات كما تُعرف هذه الرياضة في الشرق الأوسط - بسبب مزاعم عدم التزامها بالبروتوكولات الصحية، والاحتياطات الطبية الأخرى أثناء الرحلة.
ردا على ذلك، عين وزير الرياضة الليبي عبد الشفيع الجويفي لجنة خاصة للتحقيق في وفاة النقريش.
كرة القدم المصغرة، الصالات، من أشكال كرة القدم، وتُلعب في ملاعب صلبة أصغر بكثير، وتكون في صالات مغلقة.

وكان من المقرر تنظيم كأس أفريقيا لكرة القدم المصغرة في نيجيريا العام الماضي، لكنها تأجلت بسبب جائحة فيروس كورونا حتى هذا الشهر.
هذه المرة الثانية التي تقام فيها البطولة، وشاركت فيها تسعة منتخبات، بينها البلد المضيف.
وهزم منتخب مصر ليبيا في المباراة النهائية. وعاد المنتخب الليبي بعد البطولة من نيجيريا عبر مصر، وأصيب اللاعبون بالغثيان بمجرد العودة إلى منازلهم.
ولم يعرف ما إذا كان أي لاعبين مصريين أو في المنتخبات الأخرى قد أصيبوا.
ونُقل جثمان النقريش من تونس إلى ليبيا أمس الأربعاء، ودفن في مدينة مصراتة الساحلية غربي البلاد.

سكاي نيوز

تابعو الأردن 24 على google news