2024-04-15 - الإثنين
Weather Data Source: het weer vandaag Amman per uur
jo24_banner
jo24_banner

حزبيون ل الاردن ٢٤ : الجسر البري وصمة عار

حزبيون ل الاردن ٢٤ : الجسر البري وصمة عار
جو 24 :


مالك عبيدات - رفض امناء احزاب سياسية اردنية   الجسر البري الذي يمر بالاردن و يمد دولة الاحتلال الصهيونية بكافة الاحتياجات والمواد الغذائية بالوقت الذي يشن به جيش الاحتلال حرب  ابادة جماعية بحق الاشقاء في غزة والضفة الغربية . 

واعبر حزبيون الجسر البري الذي يمر بعدد من الدول العربية من بينها الاردن  وصمة عار ، حيث كان من المفروض ان تمد هذه الدول وغيرها الاشقاء الفلسطينيين بجسور برية وبحرية وجوية بدلا من تزويد الاحتلال بما يضمن استمرار عدوانه الوحشي على اهلنا واشقائنا.

وطالب الحزبيون في تصريحات خاصة ل الاردن ٢٤ الحكومة الاردنية بوقف اي تعاون او تطبيع رسمي مع الاحتلال حماية للاردن وفلسطين  من المشروع الصهيوني التوسعي الاحلالي .  

الفلاحات : كيف نقبل ان يموت اهل غزة جوعا ونحن نقول بتزويد الاحتلال باحتياجاته ؟

 امين عام حزب الشراكة والانقاذ الدكتور سالم الفلاحات قال : من المعيب ان يكون هناك جسر بري يمد العدو الصهيوني باحتياجاته وبنفس الوقت تقوم الدول العربية بمنع دخول المساعدات الى غزة .


واضاف الفلاحات ل الاردن 24 ان مصير الاردن وفلسطين واحد وهم شركاء بالقضية نظرا لوجود مخطط لتفريغ و تهجير الشعب الفلسطيني الى الاردن،  واصفا هذا الدعم للاحتلال بانه  مساس مباشر بالامن الوطني للاردن واعتداء صريح على سيادته .

وتساءل الفلاحات : كيف يمكن ان نقبل ان يموت اهل غزة جوعا والعالم يتفرج عليهم وتقوم الدول العربية بتزويد الاحتلال باحتياجاته من المواد الغذائية والادوية ومستلزمات الحرب ، ولا نعلم ما اذا كان هناك اسلحة ايضا لقتل اهل غزة .

الدكتور ذياب : كيف تبرر الحكومة التزامها بالاتفاقات الدولية والاحتلال يرفض الالتزام بقرارات الامم المتحدة والعدل الدولية؟

من جانبه قال امين عام حزب الوحدة الشعبية الدكتور سعيد ذياب نريد كسر هذا الجسر البري ووقف استمرار تزويد الاحتلال بالاحتياجات الاساسية ، مؤكدا ان الشعب الاردني يرفض وجود هذا الجسر بالمطلق ولا يريد استمرار التطبيع الرسمي مع الاحتلال .

واضاف ذياب ل الاردن 24 ان الحكومات العربية وعلى رأسها الحكومة الاردنية مطالبة ببذل اقصى جهد لادخال الغذاء والدواء الى اهل غزة وكافة الاحتياجات الاخرى وهو واجب وطني وقومي واسلامي ، متسائلا :كيف تبرر الحكومة التزماها بالاتفاقيات الدولية التي تمنع التدخل بمرور الشاحنات والنقل الى الدول الاخرى والاحتلال يرفض تنفيذ قرارات محكمة العدل الدولية وقرارات الامم المتحدة والاتفاقيات والمعاهدات مع الدول الاخرى ؟

الدكتور العماوي: الحكومة مطالبة منع مرور اي مواد للاحتلال برا وبحرا وجوا 

من جانبه قال امين عام حزب الائتلاف الوطني الدكتور مصطفى العماوي نرفض وجود اي جسر بري مع الاحتلال الصهيوني الذي يقتل الاطفال ويرتكب المجازر في غزة .

واضاف العماوي ل الاردن 24 يجب على الحكومة  منع مرور اي مواد للاحتلال برا وبحرا وجوا ولا نقبل التعاون معه تحت اي ظرف ولا نقبل تجويع اهل غزة وحصارهم وتزويد الاحتلال بكل مايحتاج .

المهندس السواعير : تبرير الحكومة مرفوض 

من جانبه قال امين عام الحزب المدني الديمقراطي المهندس عدنان السواعير يجب ان يكون هناك وقف لامداد الاحتلال باحتياجاته من خلالنا ونرفض وجود مثل هذا الجسر الذي يمر بالاردن .


واضاف السواعير ل الاردن 24 ان مناصرة اهل غزة واجب وطني ولا يجوز ان نقوم بامداد الاحتلال وبنفس الوقت يقوم بقصف الاطفال والمدنيين في غزة .

وكشف السواعير عن ان الحزب خاطب الحكومة لمعرفة اسباب السماح بدخول الشاحنات والجسر البري من المملكة وتلقى اجابة بان الاتفاقيات الدولية التي وقعتها الحكومة تلزمها بذلك ، مؤكدا ان هذا التبرير مرفوض


الدكتور نقرش : الحكومة مطالبة بموقف اكثر حزما 

من جانبه اكد نائب  امين عام الحزب الديمقراطي الاجتماعي الدكتور سليمان النقرش رفض الحزب لاي تعاون مع الاحتلال ، لا جسر بري ولا اتفاقيات ولا تعاون من اي نوع .. 

واضاف النقرش ل الاردن 24 ان الحزب يطالب ايضا باعادة النظر بالاتفاقيات الموقعة مع الاحتلال التي اصبحت عبئا على الدولة الاردنية ولا يجوز ان تبقى تلك الاتفاقيات موجودة في ظل حرب الابادة التي تشن على الشعب الفلسطيني .

وطالب النقرش الحكومة بموقف اكثر حزما ووقف كافة اشكال التطبيع الرسمي مع الاحتلال .

سلامه : لا يوجد اي تبرير يقبله العقل لاغاثة الكيان الصهيوني 

من جهته، أكد نائب الأمين العام رئيس المكتب السياسي لحزب الشورى الصحفي ايهاب سلامة، أن حجم الخذلان الذي تعرض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة من دول وشعوب أمته التي تركته يتعرض لحرب إبادة غير مسبوقة في التاريخ، وهي تراقب المذابح والمجازر الصهيونية، أمر يندى له جبين الانسانية العروبة والتاريخ وسيظل وصمة عار تطارد الأمة.

وطالب الحكومة بالوقف الفوري لعبور شاحنات المساعدات والإغاثة للكيان الصهيوني عبر الأراضي الأردنية، معتبرا أنه لا يوجد اي تبرير يمكن لعقل استيعابه تحت اي ضغط وظرف.

كما استهجن سلامة الموقف العربي المخزي والمتردي الذي كان يفترض به إمداد أهلنا المحاصرين في غزة بكل صنوف المساعدات، والوقوف معهم بالمال والسلاح والارواح، بدلا من أغاثة كيان الاحتلال المجرم الذي أوغل في سفك الدماء الفلسطينية.

وأكد أن فشل النظام العربي في اختبار غزة بشكل فادح وفاضح، سيلقى تبعاته على العلاقة مع الشعوب التي استيأست وطفح كيلها، بعد أن أفلست الدول العربية والإسلامية طيلة عقود من الزمان على إيجاد حلول لقضاياها المصيرية وعلى رأسها القضية الفلسطينية.

ابو علبة : لا يعقل ان يتم حل ازمة الاحتلال من خلال الاردن

من جانبها قالت الأمين الأول لحزب الشعب الديمقراطي الأردني "حشد" عبلة ابو علبة ان تصدير الخضار والمنتوجات الزراعية إلى دولة الاحتلال يتعارض مع الموقف الأردني الرسمي الذي يتم التأكيد عليه يومياً بضرورة وقف العدوان والحرب على الشعب الفلسطيني. 

واضافت ابو علبة ل الاردن 24 ان الشعب الفلسطيني بتعرض لحرب إبادة  وفي احد فصولها الأكثر مأساوية، يقوم العدو بتجويع الشعب الفلسطيني، في غزة، وحرمانه من الماء والدواء.. اذ يجب ان يكون رد الفعل الأردني في مستوى الحد الأدنى وذلك بعدم تصدير المنتوجات الزراعية، وعدم السماح بتسهيل الخط التجاري بين بعض الدول العربية ودولة الاحتلال.

وبينت ابو علبة ان الاحتلال خسر  اكثر من 80% من المنتوجات الزراعية بسبب ضربات المقاومة اللبنانية في شمال فلسطين وهروب المستوطنين إلى الملاجئ وتوقف الاعمال الزراعية في هذه المنطقة. ولا يعقل ان يتم حل ازمة الاحتلال من خلال الاردن .


ودعت ابو علبة الى تحصين  جبهتنا الداخلية، ويجب ان تقوم ا لجهات الرسمية بتوفير كل شروط التحصين والوحدة، وذلك باعتماد سياسات تنسجم مع المزاج الشعبي والرأي العام الأردني الرافض تماماً لأي مستوى من مستويات التطبيع مع العدو الصهيوني.

كلمات دلالية :

تابعو الأردن 24 على google news