2024-07-16 - الثلاثاء
Weather Data Source: het weer vandaag Amman per uur
jo24_banner
jo24_banner

البطاينة :طامحون للترشح تسللوا للحزب.. ومغادرتهم فرز مبكر

البطاينة :طامحون للترشح تسللوا للحزب.. ومغادرتهم فرز مبكر
جو 24 :


خاص - أكد أمين عام حزب ارادة، نضال البطاينة، أن الحزب سيعلن قائمته الحزبية العامة بداية الأسبوع المقبل -كما أبلغه بذلك رئيس اللجنة المختصة في الحزب الباشا عبد الجليل المعايطة-، نافيا في ذات السياق إبلاغ أي شخص باختياره ضمن القائمة الحزبية كونه لم يصدر قرار بشأنها بعد.

وأضاف البطاينة لـ الاردن24 أن اختيار المرشحين يتم بناء على معايير وضعتها لجنة خاصة برئاسة الباشا مروان قطيشات، تراعي تجاوز المرشح لدائرته الانتخابية وعشيرته بحيث يكون نائب وطن ومدى قدرته على حمل برنامج الحزب تحت قبة البرلمان.

وأشار البطاينة إلى أن لجنة ثانية برئاسة الباشا عبدالجليل المعايطة تتولى مهمة إجراء مقابلات مع المرشحين، وتجري استطلاعات رأي حول المرشحين لدى قواعدهم الانتخابية كل ذلك على ضوء المعايير التي وضعتها اللجنة الأولى، لافتا إلى أن هذه اللجنة لا تضمّ أيّ شخص يعتزم أحد أقربائه من الدرجة الأولى الترشح للانتخابات، كما أن عملها مستقلّ تماما، ولا تُطلع قيادة الحزب وأمانته العامة على قراراتها.

وأشار البطاينة إلى أن الحزب لم يعتمد الملاءة المالية كأساس للترشح، كما أن هذا العامل لم يؤثر في عملية اختيار المرشحين، مبيّنا أن الحملات الانتخابية للقائمة ستتمّ تغطيتها من خلال أعضاء القائمة نفسها ولكن بعد اختيارهم.

وحول الحديث عن امكانية انسحاب أعضاء من الحزب بعد إعلان القائمة العامة، قال البطاينة إن "هنالك ثلاث فئات من أعضاء الحزب؛ الأولى أشخاص انضمّوا للحزب لقناعتهم بأفكاره ومبادئه، وقناعتهم بجدوى وضرورة العمل الحزبي، وهؤلاء سيبقون ملتصقين بالحزب، وأما النوع الثاني فقد انضمّ للحزب لمصلحة شخصية وأهداف شخصية آنية منها الترشّح للانتخابات النيابية، وهذا النوع سيخرج حال إعلان القائمة العامة، وهذا ما نعتبره فرزا حميدا مبكّرا للأعضاء، أما الفئة الثالثة فقد التحقت وانضمت للحزب لقناعتها أن هذا الحزب جادّ وسيكون له مستقبل مشرق وسيُفرز مسؤولين في الدولة الأردنية لاحقا وقد يكونوا من ضمنهم لاحقا وعلى اسس وفي الوقت المناسب دون استعجال، وهذا طموح مشروع بالنسبة لهم، وهؤلاء سيبقون في الحزب".

وشدد البطاينة على أن الحزب لا يؤمن بالجهوية والمناطقية، ويعتبر الأردن ملك للجميع على الشيوع وليس (12 محافظة و3 بوادي)، مؤكدا أن هناك أشخاص سيخرجون من الحزب في حال كانت محافظتهم او منطقتهم غير ممثلة في المراكز العشرة الاولى في القائمة وهذا مخالف لمباديء الحزب، والمعايير لم تشترط المحاصصة الجغرافية او الديموغرافية، فلدينا ١٢ محافظة و ٣ بوادي فكيف ستمثل جميعها في ال ١٠ او ١٢ مقعد بمقدمة القائمة، وأكد البطاينة أن الحزب يراهن على وعي الغالبية من أعضاء الحزب.

وأكد البطاينة أن من سيبقى ملتصقا بالحزب هو من جاء مؤمن برؤيته ورسالته وبأردن أفضل مع مشروعية الطموح الشخصي ولكن دون استعجال فإرادة حزب مستدام طويل النفس.

ورجّح البطاينة حصول الحزب على (10) مقاعد نيابية على الأقلّ من خلال القائمة العامة، وعدد آخر من خلال القوائم المحلية، مؤكدا أنه -شخصيا- لن يترشح للانتخابات النيابية ولا أيّ موقع رسمي أو وزاري، وسيكرّس جهده وعمله لخدمة الحزب.

كلمات دلالية :

تابعو الأردن 24 على google news