طلبة توجيهي يشتكون من ضيق الوقت في امتحان التوجيهي.. والتربية ترد

مالك عبيدات - شكا طلبة ثانوية عامة في الفرع العلمي ضيق الوقت في امتحان مادة الرياضيات الذي تقدم به الطلبة صباح الأربعاء، بالاضافة إلى التأخر في ادخال الطلبة إلى بعض القاعات.

وقال الطلبة لـ الاردن24 إنهم لم يتمكنوا من مراجعة الاجابات والتأكد من صحتها بسبب ضيق الوقت وعدم قدرتهم على نقلها على ورقة الماسح الضوئي، ما خلق حالة من الارباك لديهم.

ولفت طلبة في مركزي امتحان "الحسين الثانوية للبنين/ بني كنانة" إلى تأخر ادخالهم نحو عشر دقائق، فيما تأخر ادخال طلبة مدرسة سمر أيضا نحو خمس عشرة دقيقة.

وأشاروا إلى أن عدد الأسئلة كان كبيرا جدا في الورقة الأولى /المستوى الثالث مقارنة مع الوقت المخصص للامتحان.

وطالبوا وزارة التربية والتعليم النظر في هذه القضية ومراجعة أوراق الامتحان وذلك للتأكد من الاجابات الموجودة على ورقة الأسئلة.

من جانبه، قال أمين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية، الدكتور نواف العجارمة، إن الوزارة رصدت ارتياحا عاما لدى الطلبة، مشيرا إلى أن الاسئلة راعت الفروق الفردية بينهم.

وأضاف العجارمة لـ الاردن24: "من الطبيعي أن يكون مدى الرضى نسبيا بين الطلبة، حيث أن رصد الوزارة يشير إلى أن جزءا من الطلبة أنهى الامتحان في ساعة ومنهم في ساعة ونصف ومنهم من تأخر حتى نهاية الوقت".

وأكد أن جميع الأسئلة كانت من الكتاب المدرسي وراعت مستويات الطلبة.
 
تابعو الأردن 24 على