jo24_banner
jo24_banner

عبارة "اذا كنا جادين في مكافحة الفساد" تثير حفيظة الدغمي: كل جهة تريد اقامة امبراطورية!

عبارة اذا كنا جادين في مكافحة الفساد تثير حفيظة الدغمي كل جهة تريد اقامة امبراطورية
جو 24 :


أثارت مداخلة رئيس مجلس هيئة النزاهة ومكافحة الفساد، مهند حجازي، خلال مناقشات مشروع قانون معدل لقانون النزاهة ومكافحة الفساد لسنة (2021)، حفيظة النائب عبدالكريم الدغمي.

وقال حجازي في معرض دفاعه عن تعديلات الحكومة على مشروع القانون: "إن جرائم الفساد هي من أكثر الجرائم خطورة على أمن الدول والمجتمعات، فهي تؤدي للاخلال بمبدأ العدالة وتكافؤ الفرص، لذلك يجب التصدي لها باجراءات تشريعية".

وأضاف حجازي: "إن حركة تهريب الأموال تتم بسرعة كبيرة جدا، كما أصبحت التكنولوجيا تستخدم لارتكاب جرائم الفساد وطمس معالمها ... وإذا كنّا جادين في مكافحة الفساد فعلينا تمكين الهيئة من القيام بمهامها".

وجاءت مداخلة حجازي بعد اقتراح الدغمي شطب المقترح المتضمن منح الهيئة صلاحية الحجز على أموال أي شخص يرتكب جريمة فساد والاحتفاظ بالمشتبه بارتكابهم جرائم فساد (48) ساعة، قائلا إن في منح جهة ادارية صلاحيات قضائية تعزيز لتداخل الاختصاصات.

وردّ الدغمي على حجازي بالقول: "أرجو أن لا يفهم أحد أننا غير جادون بمكافحة الفساد، وأنا لديّ اقتراح آخر، بأن تكون مكافحة الفساد محكمة ونيابة عامة منفصلة".

وتابع الدغمي: "نحن نريد أن نعزل الاختصاصات، لا أن تذهب كل جهة لديها اختصاص باقامة امبراطورية لوحدها لتحجز الأشخاص وتحبسهم، ولا يجوز لرئيس الهيئة أن يقول "إذا كنا جادين ولدينا ارادة لمكافحة الفساد"، وأرجو شطب هذه العبارة من محضر الجلسة".

واختتم الدغمي حديثه بالقول: "فصل السلطات مبدأ موجود في الدستور، وعلينا الحفاظ عليه وتعزيزه، خاصة وأننا نشاهد كيف يتعرض المواطنون للظلم في الجهات الادارية، أما القضاء فهو سلطة مستقلة".


 
تابعو الأردن 24 على google news