2021-06-15 - الثلاثاء
jo24_banner
jo24_banner

الاتفاق الاسرائيلي الاماراتي.. ثلاث اسباب محتملة!

أ.د احمد القطامين
جو 24 :


قد تكون اتفاقية السلام بين دولة الامارات العربية المتحدة واسرائيل اغرب اتفاقية في التاريخ لاسباب عديدة.فدولة الامارات واسرائيل لم تكونا في حالة حرب حيث لا حدود مشتركة بينهما ولم يسبق لهما ان دخلا حربا او اشتبكا باي وسيلة اشتباكا عدائيا، وبالتالي تسمية الاتفاقية باتفاقية سلام ليس له معنى في سياق العلاقات الدولية.

اذن هنالك اسباب قادت الا توقيع هذه الاتفاقية:

السبب الاول، ان الامارات ترغب في دعم الرئيس الامريكي ترامب في الانتخابات الرئاسية التي ستعقد في مطلع شهر تشرين ثاني القادم وذلك باظهار انجازاته في السياسة الخارجية وهي الخانة التي ينعدم فيها تماما اي انجاز.علما بان كل المراقبين المطلعين على ما يجري في الولايات المتحدة يعتقدون ان عملا كهذا لا يقدم ولا يؤخر في شعبية الرئيس ترامب، ولم يحدث يوما ان الانجازات في السياسة الخارجية لاي رئيس امريكي اخذها الناخب الامريكي بعين الاعتبار في تقرير لمن سيعطي صوته في الانتخابات الرئاسية. اذن هذا السبب باطل وغير منطقي وغير صحيح.

السبب الثاني، الذي يتم تداوله في وسائل الاعلام ان الامارات تسعى الى منع اليمين المتطرف الذي يحكم اسرائيل حاليا من ضم اجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة وغور الاردن. الا ان ذلك سرعان ما تبدد كسبب محتمل دفع لعقد تلك الاتفاقية وذلك عندما عقد نتنياهو رئيس وزراء الكيان مؤتمرا صحفيا نفى فيه نفيا قاطعا ان الاتفاقية تطرقت لهذا الموضوع واعرب عن نيته القيام بعمليات الضم بمجرد تلقي الضؤ الاخضر من ادارة ترامب. اذن هذا السبب باطل ايضا وغير صحيح.

السبب الثالث، ان وسائل الاعلام الغربية تقول ان السبب الحقيقي لهذه الاتفاقية هو العداء المشترك بين الطرفين من جهة وايران من جهة اخرى، وان الامارات واسرائيل سيكونان اقوى في مواجهة ايران بعد عقد تلك الاتفاقية.طبعا هذا كلام فيه الكثير من السذاجة السياسية والفكرية فحروب العصر لا تتطلب التجاور الجغرافي بين الاطراف بسبب الاسلحة الصاروخية المتطورة جدا التي تستخدمها الجيوش والتي تسافر في الفضاء لآلاف الكيلومترات لتصيب اهدافها بدقة متناهية وتلحق بها تدميرا هائلا.

لنفترض ان ذلك صحيحا، وان اسرائيل ستقيم قواعد عسكرية لها على اراضي الامارات بحيث تكون وجها لوجه امام الالة العسكرية الايرانية على الجانب الشرقي من الخليج، فمن سيكون ساحة المعركة المباشرة اذن اسرائيل ام الامارات؟ وما مصلحة الامارات العربية في تلقي الضربات الاولى المدمرة اذا اندلعت الحرب؟

تنفرد دولة الامارات العربية المتحدة عن باقي دول الاقليم بوجود بنية تحتية عصرية في مدينتي ابوظبي ودبي، وتكاد ان تكون تلك البنية التحتية الاغلى والاكثر تقدما وكلفة في العالم، فبنية تحتية بهذه المواصفات لا تحتمل ان تكون في بيئة مضطربة غير مستقرة واحتمالات الحرب فيها دائما واردة.

ان تكديس ادوات الحرب والدمار في هذه الارض سيقود الى نتائج كارثية، وان السماح لدولة عدوانية مارقة كاسرائيل لا تلتزم باي معيار اخلاقي او انساني في التعامل مع اعدائها ومع كل الاخرين سيكون مصدرا مؤكدا للدمار والحروب والخراب.

ان على الاشقاء في الدولة الاماراتية ان يعوا جيدا ان صاروخا واحدا يسقط في منطقة برج خليفة لا سمح الله سيحدث تدميرا هائلا بكلفة عشرات المليارات من الدولارات، وان الامارات في غنى عن علاقة ستجعلهم في اتون الحرب، وان هذا الكيان لا يابه باحد وليس غريبا ان يكون احد اهم اهدافه اذا تمكن في ارضكم ان يخلق الظروف المناسبة لحرب تؤذيكم، فهو كيان لا يؤتمن ويقتل الاطفال بدم بارد ويخلع اشجار الزيتون خشية ان يتحسن وضع اصحابها الفلسطينيون الاقتصادي.

ان الحكمة في الظروف الصعبة والطارئة تشكل قارب النجاة!!


qatamin8@hotmail.com
 
تابعو الأردن 24 على google news