jo24_banner

بين غثيان النواب و إسهال الحكومة

بين غثيان النواب و إسهال الحكومة
جو 24 :

 ها أنا أجوب في شوارع عمان ..لأطمئنّ على الأردن ..فقد أقنعني الجميع أن عمان هي الأردن و الأردن عمان ..و الذين خارج عمّان ( كخّة ) ..مع أن الطهارة و النقاء هي خارج العاصمة بالتأكيد ..!!


سيناقش النواب بيان الحكومة ..جملة من أربعة كلمات ..ها ها هوهو هي هي ..! أرأيتم أن عمان تتلوث رغم أنها العاصمة ..أربعة كلمات فقط تلوث عمان و تنزل عليها كل شوائب الدنيا ..( يناقش ...ها ها ..يعني ماخذين الموضوع جد و يلبسون عدة التمثيل ) ..أصلاً لو يعرفون بالنقاش لشبعوا وعياً و استقالوا قبل أن يبدأوا ..!!


الكلمة الثانية بعد كلمة ( يناقش ) هي كلمة ( النواب ) ..لم يعد في الكلمة أية إغراءات ..كلمة أقل من العاديّة ولن أقول إنها تدعو للغثيان حتى لا يقول من يقول بإنني أتجنّى مع أن هذا هو شعوري الحقيقي و نحن في زمن أصبح التعبير الحقيقي عن الشعور يرديك فيدنيك ولا يعليك ..!

و الكلمة الثالثة ( بيان ) ..رغم أنها ( واضحة ) لأنها بيان ..إلا إن هذا البيان بعد أن يُتلى يُدخلك في حالة من الغموض و المجهول ؛ و تضرب على أُم رأسك بأبي رأسك ولا تفهم لماذا كل هذا البيان ما دام الوجع الغامض و المرض الغامض و القهر الغامض سيتناوبون عليك بعده ؛بل و يجتمعون عليك باحترافٍ واضح ..!


أمّا الكلمة الرابعة والتي تلوثك قبل أن تلوّث الأردن كلها فهي كلمة ( الحكومة ) ..ولن أقف طويلاً هنا ..لأنني سأتعب من الوقوف و ستتورم قدماي و لن تشفع لي ( الميّة و الملح ) بالجاط ..لذا لن أقف ..بل سأقعد ..و أتمدد ..لأنه يحقّ لمن هو مثلي عندما تُذكر كلمة الحكومة أن يمدّ قدميه ..لأنه الباقي و هي الزائلة ..! و إذا كانت كلمة ( نواب ) تبعث على الغثيان ..فإن كلمة ( حكومة ) تبعث على الإسهال الذي لا يتوقّف ..!


سيستغرب كثيرون ..بل قد يجادلونني بأنهم يعرفون كل ذاك وأكثر و إنه لا داعي لإعادة اجتراره لهم ..وهذا من حقّهم ..ولكن من حقّي و حق الستة مليون بائس أردني ألا تجتر له الحكومات بيانات ..تتبعها باجترار التصويت المعلوم مُسبقا لنواب لم يأخذوا دورات في كيفيّة الموازنة بعد بين شتم الحكومة في الرد و التصويت لها عند الثقة ..بل و النزول إلى الاحتضان كوسيلة وحيدة للغفران له من جريمة ( تعلية ) صوته عليها قبل الثقة بدقائق ..!


الجو موبوء..نواب يفقد شرعيته شعبيّاً ..وحكومة عندها ثقة بالنواب أكثر من ثقتها باي شيء اخر ..و الشعب الأردني يضيع بين غثيان النواب و إسهال الحكومة ..!

 
Abo_watan@yahoo.com

تابعو الأردن 24 على google news